02:18 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تختلف مظاهر الاحتفال برأس السنة الميلادية حسب عادات وتقاليد دول العالم وشعوبها، ودائما ما يرتبط الاحتفال بأفكار غريبة تعبر عن عادات البلد، منها الجديد المبتكر، ومنها ما يعبر عن ثقافة الدولة.

    ومع اقتراب العام الجديد، يعتقد كل شخص أن لديه طريقة غريبة خاصة به في الاحتفال، منها حرق الفزاعات، ورمي الخبز، ورش المياه، وارتداء الملابس الحمراء وشجرة الكريسماس.

    وكل دولة لها العادات الخاصة بها، وعلى سبيل المثال تنتشر في مصر شجرة الكريسماس المزينة بالهدايا، والعالم به أشكال وطرق معظمها غير تقليدية، سلط موقع "list25" الضوء عليها بعدد من الدول، ففي أمريكا الجنوبية يرتدون الملابس الداخلية  ذات الألوان المختلفة، اعتقادا منهم أنها تجلب الحظ والثروة والحب.

    وفي تايلاند، يبدأ السكان في الاستعداد للعام الجديد بتجهيز المياه، ويقومون برش بعضهم البعض، وهو ما يعرف بـ"حرب المياه"، لأن ذلك حسب اعتقادهم يجلب الحظ.

    وعلى مدار العام، يوفر سكان الدنمارك الأطباق والصحون غير المستخدمة، استعدادا للعام الجديد، وليلة رأس السنة يبدأون في  تكسيرها على الأبواب، وذلك لجلب الخير في العام الجديد.

    ويعتقد الشعب الياباني أن ضرب 108 أجراس يجلب الحظ في العام الجديد، وتعتبر هذه العادة من أشهر العادات وأقدمها في  الديانة البوذية.

    وفي إسبانيا، يجب عليك تناول 12 حبة من حبات العنب، إذا كنت ترغب فى أن تضمن حظا سعيدا لك في العام الجديد، حيث يعتقد سكان إسبانيا أنها الطريقة المثالية لجلب الحظ.    

    انظر أيضا:

    رأس السنة...أضواء العيد حول العالم
    رأس السنة وأعياد الميلاد في موسكو(بالصور)
    اعتزال إليسا للغناء في رأس السنة
    100 شاحنة روسية تنقل هدايا رأس السنة إلى شرق أوكرانيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار منوعات, الكريسماس, اعياد رأس السنة, أمريكا اللاتينية, تايلاند, إسبانيا, الدنمارك, العالم, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook