19:29 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    ألعاب نارية وضوئية في تفيرسكو بولفار في موسكو استعداداً لاستقبال رأس السنة الجديدة

    حظ "العنكبوت" وهدايا "الساحرة" وإخفاء "المكانس"...أشهر أساطير رأس السنة

    © Sputnik. Vladimir Astapkovich
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 26601

    لا تتخلى الشعوب عن تقاليدها بسهولة، وتبقى محافظة على الكثير من تلك التقاليد حتى لو وصلت إلى درجة متقدمة من الرقي والتطور العلمي، وترتبط تلك التقاليد عادة بالأعياد والمناسبات، فتحرص عليها حتى الآن.

     ففي النوريج يمارس الكثير من السكان عادة إخفاء المكانس في يوم رأس السنة، ويقومون بذلك وربما لا يعرفون أن السبب هو اعتقاد قديم بأن الأرواح الشريرة تأتي عشية يوم الميلاد لسرقة المكانس لتركبها وتذهب بها إلى السماء، وبالتالي فمن الضروري إخفاء المكانس حتى تحرم الأرواح الشريرة من الوصول إلى السماء.
    رجل فرنسي (كابتن ريمي) يرتدي زي بابا نويل خلال رحلته في باريس، فرنسا ديسمبر/ كانون الأول 2016
    © REUTERS/ Benoit Tessier
    "رجل فرنسي (كابتن ريمي) يرتدي زي "بابا نويل" خلال رحلته في باريس، فرنسا ديسمبر/ كانون الأول 2016
    وفي إيطاليا هناك اعتقاد شبيه بذلك، إذ يقع الأباء أمام أزمة إقناع الأطفال بسبب عدم ظهور "بابا نويل"، لذا يحالون إقناع الأطفاال أن هناك ساحرة طيبة تدعى (بيفانا)، تنحدر من آلهة رومانية تدعى (سترينا)، تقدم الهدايا لهم في جميع أنحاء إيطاليا، وبذلك لا ينتظر الأطفال ظهور سانتا كلوز التقليدي بعربته، ويحلمون بهذه الساحرة لتحقق لهم أمنياتهم وتقدم هدايا عيد الميلاد، لكن الغريب أن هذا الاعتقاد يستمر أحيانا مع الأطفال حتى بعدما يكبروا.
    شجرة عيد الميلاد في مدينة براغ، التشيك 5 ديسمبر/ كانون الأول 2016
    © AFP 2017/ Michal Cizek
    "شجرة عيد الميلاد في مدينة براغ، التشيك 5 ديسمبر/ كانون الأول 2016
    أما في أوكرانيا، فلديهم اعتقاد راسخ بأن العنكبوت يجلب الحظ، لذا يحرصون على تزيين شجرة عيد الميلاد بعنكبوت صناعي ومعه شبكته، وأن وجود هذه الشبكة في صباح رأس السنة يجلب الحظ الجيد، طوال العام، وترسخ هذا الاعتقاد بسبب أسطورة شعبية تقول أن امرأة فقيرة جدا لم تستطع شراء شجرة عيد الميلاد ومستلزماتها لأسرتها، وذات مرة في صباح يوم رأس السنة استيقظت لتجد العنكبوت قد قام بتقليم شجرة لأطفالها مستخدما شباكه، وعندما أشرقت شمس الصباح عليهم تحولت تلك الشباك إلى فضة وذهب، ففرح الأطفال، وتحول فقر الأسرة إلى غنى وسعادة، وبذلك أصبح العنكبوت وشبكته عنصرا أساسيا في الاحتفال برأس السنة في أوكرانيا.    

    انظر أيضا:

    شاهد...احتفالات الفلسطينين بأعياد الميلاد في حيفا
    شاهد... احتفالات " سانتا كلوز" المثيرة تبدأ في لندن
    شاهد...ثعلب يقوم بفتح هدية عيد الميلاد بطريقة غريبة
    كلاب وقطط عيد الميلاد تجتاح الإنترنت كالنار في الهشيم
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, العالم, احتفالات أعياد الميلاد, رأس السنة, العالم العربي, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik