15:47 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تعتبر عبارة "هل تسمعني" أحد أشهر ما نسمعه خلال محادثاتنا الهاتفية خاصة عند ضعف شبكة الإرسال، إلا أن الشرطة الأمريكية حذرت من تلقي مكالمة من شخص مجهول وطرح هذا السؤال الشهير، ونصحت بإنهاء المكالمة فور سماع تلك العبارة.

    وذكر موقع "مترو" البريطاني أن عبارة "هل تسمعني؟"، ما هي إلا خدعة من محتالين  أمريكيين يستخدموها للسرقة عن طريق استخدام بصمة صوت المستخدم لجعله يدفع ثمن سلع وخدمات هو في الحقيقة لم يشتريها.

    وحددت الشرطة الأمريكية الخطوات التي يتبعها المحتالون، ففي البداية يتبقى المستخدم مكالمة من رقم محلي، بعدها يقدم المتحدث نفسه والشركة التي يعمل لحسابها، ثم يسأل "هل تسمعني؟"، ليتم تسجيل الإجابة إن كانت بـ"نعم" وتعديلها واستخدام بصمة صوت صاحبها لشراء سلع وخدمات لم يشترها، كما يمكن لهؤلاء المحتالين استخدام التسجيل الصوتي ذاته لسرقة بطاقة الائتمان.

    واختتم موقع "مترو" بتحذير البريطانيين من إمكانية انتقال هذه الحيلة إلى بلادهم، ما يتطلب منهم الحذر عند تلقي مكالمة من مجهول.

    انظر أيضا:

    هاكر عراقي يخترق خادم آمن ضمن موقع ترامب
    ألمانيا تسلم للولايات المتحدة "هاكر" متهم بدعم الحكومة السورية
    الكلمات الدلالية:
    هل تسمعني, سلع, احتيال, بيع, الشرطة, هاكر, محتال, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook