02:41 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة الثاني برفقة زوجته الشيخة موزة

    حرب إعلامية مصرية سودانية بسبب "الشيخة موزة" والأهرامات

    © AFP 2017/ PHILIPPE DESMAZES
    منوعات
    انسخ الرابط
    3338753

    نشبت حرب إعلامية بين مصر والسودان، خلال الأيام الماضية، تبادلت خلالها قنوات إعلامية ومواقع الهجوم والسخرية، بسبب الشيخة موزة، والدة أمير قطر.

    وكانت الشيخة موزة بنت ناصر، والدة أمير قطر، قد زارت السودان، خلال الأيام الماضية، ونشرت صورة لها في أماكن أثرية عديدة من بينها الأهرامات البحراوية في السودان بمنطقة مروى التاريخية الأثرية، بصفتها عضو مجموعة مدافعة عن أهداف التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة، وزارت خلالها ميدانية لمشاريع مؤسستي "التعليم فوق الجميع" و"صلتك".

    ونسبت بعض المواقع تصريحات للشيخة موزة وهي بجوار الأهرامات، تقول فيها "السودان أم الدنيا"، ولكن بالرجوع لتلك التصريحات تبين عدم صحتها.

    ونشرت الشيخة موزة تلك الصور عبر حساباتها الإلكترونية، في إشارة إلى إشراف بلادها، قطر، على ترميم الآثار السودانية.

    ومنذ انتشار تلك التصريحات المغلوطة، بدأت حملة سخرية متبادلة بين الجانبين، والتي كان آخرها اتهام سفير السودان بمصر، عبد المحمود عبد الحليم، في تصريحات نقلتها شبكة "سي إن إن" الأمريكية قال فيها: "الإعلام المصري يشن حملة ممنهجة ضد السودان ويسخر من تاريخها".

     وبالبحث عن أصول وجذور الأزمة، وجد أنها بدأت عندما نقل إعلامي مصري ادعاءات بأن الإعلام القطري وصف بأن أهرامات السودان أعرق من نظيرتها في مصر، ووصف الإعلامي تلك الاتهامات بـ"كلام رخيص"، قبل أن ينسحب الأمر إلى السخرية من الأهرامات السودانية برمتها.

    #مروي #البجراوية #الاهرام #السودان #pyramids #sudan

    A post shared by Moza bint Nasser (@mozabintnasser) on Mar 12, 2017 at 12:35pm PDT

    وحظي هجوم الإعلامي المصري بانتشار واسع، ليدفع السلطات السودانية للتعليق رسميا عليها، على لسان وزير الإعلام والمتحدث باسم حكومة السودان، أحمد بلال عثمان، الذي قال في تصريحات نقلتها شبكة "سي إن إن" الأمريكية: "تلك التصريحات مسيئة إلى حضارة وآثار السودان".

    #مروي #البجراوية #السودان #الاهرام #pyramids #sudan

    A post shared by Moza bint Nasser (@mozabintnasser) on Mar 12, 2017 at 1:02pm PDT

    وتابع عثمان، قائلا "تاريخيا معروف أن الأهرامات السودانية أقدم من نظيرتها المصرية بألفي عام، وأصلا فرعون وكلمة فرعون لها أصول سودانية وموجودة في القرآن الكريم".

    وحاول الإعلامي المصري، خيري رمضان، تقريب وجهات النظر ونزع فتيل الأزمة، باستضافته في أحد القنوات المصرية السفير السوداني، عبد المحمود عبد الحليم، الذي هاجم التصريحات الإعلامية المصرية، وتصريحات أحد نواب البرلمان، مشيرا إلى أن بلاده ترفضها بجملتها.

    ودافع عبد الحليم عن تصريحات وزير الإعلام السوداني، قائلا: "رغم عدم توفيقه فيها، لكني متفهم جدا لموقفه".

    انظر أيضا:

    تصاعد الأزمة بين مصر والسودان بسبب حلايب وشلاتين
    محلل: البشير يستغل "حلايب وشلاتين" للتغطية على أزماته الداخلية
    السودان...قوات مصرية تستولى على منجم للذهب قرب حلايب وشلاتين
    مصر...ضم حلايب وشلاتين إلى محافظة أسوان
    حلايب وشلاتين... نموذج تنموي للمناطق الحدودية المصرية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الفراعنة, الفراعنة, أخبار السودان, أخبار قطر, أخبار مصر, الشيخة موزة في السودان, أهرامات السودان, أهرامات, الإعلام المصري, وزارة الإعلام السودانية, العائلة المالكة في قطر, الأمم المتحدة, وزير الإعلام السوداني أحمد بلال عثمان, السفير السوداني في القاهرة عبد المحمود عبد الحليم, الشيخة موزة, قطر, السودان, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik