09:14 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أصدرت محكمة "ديترويت" الأمريكية، مساء أمس الجمعة، حكما بفرض رقابة على شركة صناعة السيارات الألمانية "فولكس فاجن" لمدة 3 سنوات، وتغريمها 2.8 مليار دولار أمريكي، بعد فضيحة انبعاثات عوادم السيارات التي تعمل بالديزل.

    وأكد الحكم أيضا تسوية بمقدار 4.3 مليار دولار والتي تم التوصل إليها في شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، بمقدار 4.3 مليار دولار أمريكي، حسبما نقلت قناة "يورونيوز".

    وكانت فولكس فاجن قد أقرت في مارس/ آذار الماضي بالتلاعب وعرقلة إجراءات العدالة وتزوير المستندات، بعد تصميمها برمجيات سرية تمكن من الغش في اختبارات انبعاثات عوادم السيارات العاملة بالديزل.

    وأعرب محامي الشركة عن ندمها، قائلا "ببساطة وبوضوح، لقد كان خطأ".

    انظر أيضا:

    "إف بي آي" تعتقل مسؤولا تنفيذيا في "فولكس فاغن".. والسبب؟
    ولاية بافاريا الألمانية تقاضي شركة فولكس فاجن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, ألمانيا, فولكسفاجن, أخبار العالم الآن, الولايات المتحدة الأمريكية, أخبار ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook