08:35 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    عمل جراحو التجميل على ضخ لتيرين من الدهون في أرداف جنيفر بامبلونا البالغة من العمر 24 عاما من ساو باولو، لتصبح مشابهة لنجمة التلفزيون الأمريكية كيم كارداشيان.

    وبدأت الفتاة بإجراء عمليات جراحية منذ أن بلغت 17 عاما من عمرها. خضعت لعمليات تجميل الأنف، تكبير الثدي، شفط الدهون، وإزالة أربعة أضلع. ولكن المرأة لم تتوقف. ومن أجل أن تكون مشابهة تماما لكيم كاراشيان، قررت الفتاة إجراء عملية جراحية جديدة وهذه المرة لزيادة حجم أردافها. وعلى الرغم من تحذيرات الأطباء، قررت الفتاء إجراء عملية التجميل.

    " سألني الأطباء هل أنا خائفة من الموت جراء عمليات التجميل؟ وبرأيي إذا حدث ذلك، فسأموت وأنا جميلة".

    وتخطط الفتاة لتجاوز شهرة كارداشيان نفسها. ووفق كلماتها، العملية الجراحية غيرت حياتها وساعدتها  في التغلب على الاكتئاب حيث أصبحت مشهورة. يذكر أن الفتاة عملت سابقا كعارضة الأزياء في أحد بيوت الموضة.

    انظر أيضا:

    بالفيديو...حقيقة تعاطي كيم كارداشيان الكوكايين
    كيم كارداشيان تدفع 113 ألف دولار لأم بديلة
    بالفيديو...كيم كارداشيان تكشف لأول مرة تفاصيل حادث السطو في باريس
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, كيم كارداشيان, نساء, عمليات تجميل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook