08:43 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    المشاركون في الماراثون في الجزء الغربي من الصحراء (مسافة الـ 257 كم)، 10 أبريل/ نيسان 2016

    ذعر بسبب أخطر شائعة تنتشر في الخليج

    © AFP 2017/ Jean-Philippe Ksiazek
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 33

    انتشرت شائعة شهيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، عن قدرة التائهين في صحراء الخليج الواسعة، الاتصال برقم من دون وجود شبكة اتصال.

    تسبب الشائعة في تعرض الكثير لمخاطر، خاصة مع تزايد عدد التائهين الذين يلقون حتفهم عطشاً في هذه الفترة من السنة التي تبلغ فيها درجات الحرارة ذروتها.

    كما تنشر الشائعة في وسائل إعلام مختلفة بجانب السوشيال ميديا، وتلقي اللوم على ضحايا التيه في الصحراء لعدم معرفتهم بتلك النصيحة بالرغم من كونها كذبة شهيرة لا يمكن أن يعتمد عليها التائهون.

    دفع الأمر مؤسسات حكومية ومنظمات إغاثة في الخليج، إلى توجيه تحذيرات رسمية كثيرة، إلا أن الترويج المستمر لتلك الإشاعة عن قصد ومن غير قصد، جعلها أقرب للتصديق بالرغم من كونها مجرد إشاعة، بحسب "إرم نيوز".

    ​وأكد الفريق السعودي المتخصص في عمليات الإنقاذ "غوث للإنقاذ"، أن معلومة القدرة على الاتصال بالرقم 112 من دون وجود شبكة اتصال غير صحيحة نهائياً، مشيرًا إلى أن خدمة الاتصال بالطوارئ مبرمجة على أجهزة الجوال بحيث تعمل على الاتصال بالطوارئ سواء كان جهاز الهاتف يحمل شريحة أو لا يحمل، ولكن بشرط أن يكون داخل نطاق تغطية الأبراج.

    ​وأشار إلى أن تغطية أبراج الاتصال تنعدم في الصحارى وعلى الطرقات البعيدة، ولا يعمل في مثل هذه الأماكن إلا أجهزة الهواتف النقالة المتصلة بالأقمار الصناعية مثل هواتف "الثريا".

    ​جدير بالذكر أن حالات الوفيات تزيد في صحارى الخليج العربي الحارة والجافة والمترامية الأطراف، خاصةً في فصل الصيف الحارق.

    انظر أيضا:

    فاكهة شائعة تقي من 4 مشاكل صحية مميتة
    مادة شائعة الاستخدام تسبب مرضا قاتلا للنساء
    هل شائعة استسلام صالح صحيحة
    10 أخطاء شائعة في استخدام "اللاب توب"...الثاني مدمر
    موسكو: نفي شائعة إقالة ميدفيديف
    الطعام والحمية الغذائية وأخطاء شائعة عن السعرات الحرارية
    التنظيمات الإرهابية تفشل في بث شائعة تفجير حاجز أثريا
    الكلمات الدلالية:
    الصيف, الحرارة, ترويج, إنقاذ, تحذير, رقم, اتصال, 112, الطوارئ, انتشار, شائعة, السعودية, الخليج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik