07:06 22 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    عارضات في عرض فيكتوريا سيكريت السنوي والذي أقيم في مدينة شانغهاي الصينية في 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017

    شرطة الصين توقف حفلا لعارضات "فيكتوريا سيكريت" بعد 10 دقائق من بدئه

    © REUTERS / ALY SONG
    منوعات
    انسخ الرابط
    120

    ذكرت تقارير بأن الحفل الذي أقيم عقب انتهاء عرض "فيكتوريا سيكريت" للملابس النسائية الداخلية، مساء الاثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني، تم إلغاؤه بأوامر من الشرطة الصينية.

    وبعد انتهاء العرض السنوي لأشهر علامة للملابس النسائية الداخلية، أقام منظموه احتفالا للعارضات في أحد الأماكن في مدينة شنغهاي، ولكنهم فوجئوا باقتحام الشرطة الصينية للمكان وأغلقوه، بحسب صحيفة "Women's Wear Daily".

    وذكرت الصحيفة، أنه بعد مرور عشر دقائق من بداية الحفل، وتشغيل الموسيقى للاحتفال، اقتحم رجال الشرطة المكان بزيهم الرسمي، وألغوا الحفل.

    وكان حاضرا للحفل، عدد من المشاهير، مثل المطرب وعضو فريق "وان دايركشن" الغنائي هاري ستايلز، وعارضتا الأزياء بيلا حديد، وأليساندرا أمبروزيو.

    وانتقد عدد من عارضات الأزياء ما حدث، عبر حسابهن على "تويتر"، في التغريدات التالية:

    ​China banned 5 models staff members press and performers and they shut down their after party at 11pm LMAO

    ​whoever chose china for the vs show better be getting fired bc they lost models, reporters, performers, apparently the government is reading vs emails and now they shut down the after party

    ويأتي إلغاء حفل ما بعد عرض أزياء "فيكتوريا سيكريت"، بعد أن قررت السلطات الصينية عدم منح تأشيرة سفر لعارضة الأزياء جيجي حديد إلى الصين، بعد انتشار فيديو لها وهي تقلد الآسيويين بعيونهم الضيقة، ما جعها تواجه تهما من الصينيين بالعنصرية.

    كما أنه تم منع المطربة الأمريكية كاتي بيري، من السفر للمشاركة بالغناء في عرض "فيكتوريا سيكريت"، بعد أن دعمت استقلال تايوان بشكل غير مباشر، من خلال فستان ارتدته في حفل لها من عام 2015.

    انظر أيضا:

    جميلات "فيكتوريا سيكريت"...عرض أزياء مثير في باريس
    "فيكتوريا سيكريت" تخطف العارضة الفلسطينية "بيلا حديد"
    الكلمات الدلالية:
    victoria secret, ملابس داخلية, عرض أزياء فيكتوريا سيكريت, عرض أزياء, فيكتوريا سيكريت, هاري ستايلز, بيلا حديد, كاتي بيري, جيجي حديد, شنغهاي, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik