18:14 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتذرت سلسلة مطاعم "دومينوز بيتزا" عما بدر من أحد فروعها في ولاية تكساس الأمريكية، تجاه زوجين، بسبب استخدامه للفظ عنصري.

    وكتبت أمبر نسيم أنها طلبت 2 بيتزا من داخل الفرع، إحداهما من دون لحم خنزير من أجل زوجها المسلم، بحسب قناة "كي إتش أو يو 11" الأمريكية المحلية.

    ولكن عندما استلمت أمبر البيتزا، فوجئت بوجود عبارة "السيدة المتزوجة من مسلم" على إيصال الطلب، وهو ما أثار غضبها بشدة.

    وأشارت أمبر إلى أنها سبّت العاملين في الفرع، وأخذت تصرخ، وشاركت تجربتها عبر حسابها الرسمي على موقع "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي، وأكدت عبر منشورها أن "هذا النوع من الكراهية والعنصرية يجب أن يتوقف".

    وتقدمت مطاعم "دومينوز بيتزا" باعتذار من الزوجين، وأكدت أن هذه الخدمة غير مقبولة.

    وأكد متحدث باسم سلسلة المطاعم إنهم لولا مواجهتهم لطلبات متزايدة في هذه الليلة، لكانوا سألوا أمبر نسيم عن اسمها ورقمها، لكي يتمكنوا من تحديد طلبها، والوصول إليها لكي يعتذروا منها.

    وأكدت "دومينوز بيتزا" أن العامل الذي كتب هذه العبارة تعرض للتوبيخ، وأنه يشعر بالضيق مما فعله. 

     

    انظر أيضا:

    شبكة أمريكية تحذف مقالا يفضح عنصرية "أولمبية"... تلك تفاصيله
    أزمة عنصرية جديدة تهدد الدوري الإنجليزي
    السقا: أوروبا تمنع النقاب تدريجيا...والدانمارك تعيش أزمة عنصرية
    الكلمات الدلالية:
    مطعم بيتزا, قضية عنصرية, دومينوز بيتزا, تكساس, أمريكا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook