01:13 21 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربرغ في انتظار لقاء السيناتور نيلسون في الكابيتول هيل في العاصمة الأمريكية واشنطن، الثلاثاء 10 نيسان/أبريل 2018

    زوكربرغ يفجر مفاجأة في الكونغرس بشأن فضيحة "فيسبوك"

    © REUTERS / LEAH MILLIS
    منوعات
    انسخ الرابط
    112

    أعلن مارك زوكربرغ الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك" في شهادته أمام الكونغرس، أن بياناته الشخصية كانت ضمن بيانات 87 مليون مستخدم جمعتها شركة "كمبردج أناليتيكا" للاستشارات السياسية من الموقع دون حق.

    وجاءت تصريحات زوكربرغ بمثابة المفاجأة، قبل أن يبدي رفضه لأراء بعض أعضاء الكونغرس بأن المستخدمين ليس لديهم سيطرة كافية على بياناتهم على الشبكة.

    وقال زوكربرغ لأعضاء لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب "في كل مرة يختار فيها المستخدم مشاركة شيء ما على فيسبوك توجد سيطرة".

    وكشف إقرار الملياردير الأمريكي بأن "كمبردج أناليتيكا" حصلت على بياناته الشخصية أن حتى مؤسس الموقع الماهر في الأمور التكنولوجية غير قادر على حماية معلوماته الشخصية من أطراف تستغلها بشكل غير مشروع.

    ويشير هذا إلى المشكلة التي تواجهها فيسبوك في إقناع المشرعين بأن بوسع المستخدمين حماية بياناتهم الشخصية إذا اهتموا بضبط الإعدادات الشخصية بعناية وأن مسألة سن تشريع جديد يحكم استخدام البيانات في "فيسبوك" ليست ضرورية.

    وأوضح زوكربرغ أن "فيسبوك" لا يقوم بجمع أية معلومات من المحادثات الصوتية للمستخدمين، التي يجرونها عبر الهواتف النقالة.

    وتوجه زوكربرغ للكونغرس للمرة الثانية خلال يومين للإجابة على أسئلة بشأن خصوصية البيانات في أعقاب الكشف عن أن "كمبردج أناليتيكا" جمعت دون حق بيانات تخص ملايين المستخدمين من الموقع، وتشير أحدث التقديرات إلى أن 87 مليون مستخدم تضرروا من هذه الممارسات.

    وارتفع سعر سهم "فيسبوك" 1.2 في المئة اليوم الأربعاء بعد انخفاضه في وقت سابق من الجلسة.

    وشدد زوكربرغ على أنه بات من الحتمل أن يتم إجراء بعض القواعد لحماية بيانات المستخدمين، لكنه تهرب من الالتزام بتفاصيل.

    انظر أيضا:

    "حصان مرعب"... تطبيق شهير يسرق كل معلوماتك على "فيسبوك" و"تويتر" و"سكايب" و"تليغرام"
    "فيسبوك" يشن حربا جديدة... تعرف على تفاصيلها
    "فيسبوك" يكشف سبب حظر حساب قديروف
    بالخطوات... كيفية تحميل كافة المعلومات التي يعرفها فيسبوك عنك
    الكلمات الدلالية:
    استجواب, الكونغرس, فضيحة, فيسبوك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik