Widgets Magazine
05:57 17 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    صورة لزراعة أنسجة غضروفية في مختبر باستخدام خلايا جذعية عظمية، والصورة مكبرة 20 و40 مرة - حائزة على المرتبة الـ 9، المملكة المتحدة

    أنسجة اصطناعية تنمو داخل الجسم مكونة أعضاء كاملة

    © Photo/ Catarina Moura, Dr. Sumeet Mahajan, Dr. Richard Oreffo & Dr. Rahul Tare/Nikon Small World 2017
    منوعات
    انسخ الرابط
    141

    نجح علماء من جامعة كاليفورنيا الأمريكية، في تطوير مركب جديد مشابه للحمض النووي لخلايا الإنسان، يمكن زراعته داخل الجسم لتتطور مكونة أعضاء بديلة لتلك التالفة.

    وقالت صحيفة ديلي ميل البريطانية إن عملية زراعة الأنسجة الاصطناعية الجديدة تتم بطريقة مشابهة لما يحدث خلال مراحل مبكرة من التطور الجيني الطبيعي.

    ومن المنتظر أن يتمكن العلماء من خلال الطريقة الجديدة التوقف عن استخدام أجهزة الطباعة ثلاثية الأبعاد في مجال إنتاج أعضاء بديلة والاعتماد على هذه الطريقة الطبيعية حال تطويرها، حيث تستخدم الآن الطباعة ثلاثية الأبعاد للتغلب على نقص الأعضاء من متبرعين.

    ويتزايد استخدام الخلايا الجذعية لزراعة الأعضاء، ولكن في الوقت الحالي، هناك نحو 11 عضوا تم إنتاجها بنجاح من الصفر في المختبرات، والعديد منها عبارة عن أشكال مصغرة مقارنة بتلك الخاصة بالبشر.

    وصرح ويندل ليم، الطبيب المشرف على أبحاث زراعة الأعضاء في جامعة كاليفورنيا، بأن "الناس تتحدث عن أجهزة الطباعة ثلاثية الأبعاد، لكن هذا يختلف تماما عن بناء الأنسجة، تخيل لو أنك اضطررت إلى بناء إنسان من خلال وضع كل خلية بدقة في المكان الذي يجب أن تكون فيه ولصقها في مكانها بالضبط، فمن الصعب بنفس القدر تخيل كيف ستقوم بطباعة أعضاء كاملة، ثم التأكد من توصيلها بشكل صحيح إلى مجرى الدم وباقي الجسم".

    يذكر أن الباحث المشارك في الدراسة، الدكتور كولي رويبال، طور في مختبر الدكتور ليم، التكنولوجيا التي تسمح للعلماء ببرمجة الخلايا للتواصل والتنسيق مع بعضها البعض لتنمو إلى أنسجة مكتملة، ما يمثل تطورا كبيرا في طرق زراعة الأعضاء.

     

    انظر أيضا:

    القوات الجوية الأمريكية تعلن عن مناقصة لشراء أنسجة حية روسية
    نجاح أول عملية لزرع أنسجة الوجه في روسيا
    الكلمات الدلالية:
    زراعة أعضاء, أعضاء, أنسجة حية, خلايا جذعية, ابتكار, جامعة كاليفورنيا, أطباء, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik