18:22 18 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    تطبيق ميسنجر كيدز

    "فيسبوك" يلقى انتقادات بسبب ميزة أطلقها مؤخرا للأطفال

    © AP Photo / Richard Drew
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أطلقت شركة "فيسبوك" الأمريكية للتواصل الاجتماعي، مؤخرا، ميزة جديدة في تطبيق "ميسنجر كيدز، المخصص للأطفال.

    وتسمح الميزة الجديدة للأطفال أن يرسلوا طلبات الصداقة وقبولها بمفردهم، تحت إشراف الآباء على هذه الطلبات والموافقة عليها، وفقا لموقع "تيك كرانش" الأمريكي.

    ومن أجل تفعيل هذه الميزة، فإنه يجب إنشاء كلمة مرور من 4 أحرف لكل طفل، وبعد ذلك يتم عرض كلمة المرور للطفل الآخر، ثم يقوم بإدخالها في تطبيقه الخاص، ويتلقى كلا الوالدين إشعار بأن الطفلين يرغبان في الاتصال، ويجب عليهما الموافقة على الطلب.

    وتهدف هذه الخاصية إلى تسهيل الاستخدام والتواصل، مع توافر عنصر الأمان في مراقبة الأطفال، ومراقبة الرسائل المتبادلة فيما بينهم.​

    وستسمح الميزة الجديدة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 13 سنة بتبادل الصور الفوتوغرافية، ومقاطع الفيديو، والرسائل النصية مع أصدقائهم ومع البالغين بمجرد موافقة والديهم.

    ومع ذلك، ووفقا لتقرير صحيفة "الغارديان" البريطانية، فإن "فيسبوك" تلقى انتقادات بسبب هذه الميزة الجديدة في "ميسنجر كيدز"، وذلك لأنه يجعل استخدام التطبيق أكثر إدمانية بالنسبة للأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم 6 أعوام.

    وتتهم تانيا غودن، مؤسسة الاستشارات الصحية والسمعية الرقمية "تايم تو لوغ أوت أوف"، "فيسبوك" بأنه يستخدم تطبيق "ميسنجر كيدز" لجذب الأطفال، بغرض زيادة أعداد مستخدميه، في الوقت الذي تعثرت فيه معدلات نمو مشتركيه حول العالم.    

    أطلقت الشبكة الاجتماعية تطبيق "ماسينجر كيدز" في ديسمبر 2017، والذي يجمع بين معظم وظائف تطبيق "ميسنجر" للبالغين، لكن مع وجود أدوات الرقابة الأبوية الشاملة على حسابات الأطفال.

    انظر أيضا:

    اتفاق تاريخي بين "فيسبوك" و"ويفا" بشأن دوري الأبطال
    "فيسبوك" يحل لغز جريمة قتل عمرها 4 عقود
    "فيسبوك" تحظر الترويج للأسلحة "الثلاثية الأبعاد"
    أكبر بلد مستخدم لـ"واتسآب" يدرس خيار إغلاقه مع "فيسبوك"
    صحيفة تكشف: "فيسبوك" يساوم البنوك مقابل بيانات مستخدميه
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تكنولوجيا, فيسبوك ماسنجر, تكنولوجيا, أطفال, تطبيقات, فيسبوك, أمريكا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik