17:26 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذرت العديد من المدارس البريطانية أولياء الأمور، من لعبة واسعة الانتشار أدت لانتحار أطفال وإصابة كثيرين بالاكتئاب.

    ووفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية، انتشرت لعبة "دوكي دوكي" بشكل كبير بين المراهقين، وهو بمثابة تطبيق للمواعدة.

    ويبدأ التطبيق بصورة مبهجة، لكنه سرعان ما تبدأ اللعبة في أخذ طابع سوداوي، يدفع المراهقين للاكتئاب.

    وتتحدث بعض شخصيات اللعبة عن إصابتها بالاكتئاب ورغبتها في الانتحار، ثم تظهر في مشاهد لاحقة بعد إقدامها على الانتحار بالفعل.

    وأوضح أولياء أمور، أن أبناءهم أقدموا على الانتحار بعد أن حملوا اللعبة على هواتفهم، كما ذكرت أم أن ابنها أخبرها بأنه بات يخاف من اللعبة قبل انتحاره.

    جدير بالذكر أن اللعبة تم تحميلها خمسة ملايين مرة، منذ إطلاقها في سبتمبر/أيلول 2017.

    انظر أيضا:

    رجل إطفاء ينقذ شخص حاول الانتحار بطريقة مذهلة (فيديو)
    ارتفاع درجات الحرارة يزيد من حالات الانتحار
    رجل شرطة يحتال على شاب يحاول الانتحار لإنقاذ حياته (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    الاكتئاب, لعبة, الانتحار, الأطفال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook