02:50 24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    وافقت محكمة في أمريكية على دفع تعويض لرجل قضى 17 عاما في السجن، عقب إدانته بشكل خاطئ في جريمة سطو مسلح ارتكبها شبيه له.

    وحصل ريتشارد جونز صاحب الـ42 عاما، على تعويض وقدره 1.1 مليون دولار، بموجب قانون جديد يمنح تعويضات للأشخاص الذين سجنوا بالخطأ.

    ووفقا لموقع "wkrn" الأمريكي، تواصل جونز مع منظمة غير ربحية، تقدم المساعدة القانونية للذين تمت إدانتهم بالخطأ.

    وتمكن فريق البحث التابع للمنظمة، من تعقب ريكي الحقيقي.

    ويدعى الشبيه ريكي أموس، وحاول في عام 1999 الاستيلاء على حقيبة سيدة، وسرق هاتفها بعد أن قاومته وسقطت، ما أدى إلى إصابتها بخدوش في ركبتها.

    وبناء على الأوصاف التي قدمتها الضحية وشهود عيان، تم القبض على ريتشارد جونز بتهمة السطو المسلح، حيث كان الشخص الوحيد المطابق لوصف الشهود في منطقة وقوع الحادثة.

    ورغم تأكيد جونز وعدد من الشهود، وجوده في منزل صديقته عند وقوع الحادث، أدانته المحكمة وحكمت عليه بالسجن لمدة 19 عاما، نتيجة وجود إدانات سابقة بحقه.

    انظر أيضا:

    دبلوماسي تركي يستبعد احتمال تأزم علاقات بلاده ببريطانيا بسبب سجن مواطن بريطاني
    سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية
    الضرائب الإسبانية تؤيد سجن رونالدو... واللاعب يعترف بالتهرب
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, تعويض, سجن, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik