10:37 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أوصت مخرجة أيرلندية تدعى أليسون ويلك بنثر رماد جثتها في البحر من فوق أحد المنحدرات.

    ووقف غاري صديقها وآخرون فوق المنحدرات لتنفيذ وصيتها بنثر الرماد في البحر، حيث كانت أليسون تحن إلى العودة لقرية دولين التي زارتها منذ 11 عاما لكتابة روايات لمدة 6 أسابيع، حسب "بي بي سي".

    وأليسون ويلك، هي مخرجة ومنتجة، عملت مؤخرا مساعدة منتج في مسلسل "أو إيه" الذي يعرض على شبكة نتفيلكس وفي حلقته الأخيرة شهد رسالة رثاء على الشاشة لها.

    وفي عام 2011، اكتشفت أليسون أنها مصابة بالسرطان، وكان عمرها 38 عاما، وألغت أليسون مشروعاتها وقررت في المقابل إنتاج فيلم وثائقي عن صراعها مع السرطان.

    وتظهر أليسون في الفيلم في غرفة العمليات قبل لحظات من عملية استئصال الثدي، ومرة أخرى بعد جراحة تجميلية في الثدي، عندما رسم أحد الفنانين وشما على شكل جناحي النصر على جسدها. وبعدها تظهر في سيارتها وهي تبتسم بعد أن بشرها الطبيب بانتصارها في الجولة الأولى على المرض.

    وكانت أليسون قد أسست في عام 2014، مؤسسة لمساعدة الآخرين في محاربة السرطان، وبعد سنتين أبلغت أصدقاءها وعائلتها أنها تحتضر، وطالبتهم بنثر رماد جثتها في قرية دولين، حيث تصورت نفسها ترقد في سلام.

    انظر أيضا:

    رئيس الوزراء الأيرلندي: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق سيكون صعبا جدا على أيرلندا
    بالصور... الأخضر يكسو أيرلندا والعالم في عيد القديس باتريك
    فيفا يوافق على تمثيل رايس لإنجلترا بدلا من أيرلندا
    إطلاق نار في أيرلندا الشمالية
    اعتقال شخصين آخرين على صلة بانفجار "سيارة مفخخة" في أيرلندا الشمالية
    أجسام غامضة تحلق في سماء أيرلندا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليوم, أيرلندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook