Widgets Magazine
17:33 19 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    جيف وماكنزي بيزوس

    طليقة مؤسس "أمازون" تقدم نصف ثروتها للجمعيات الخيرية

    © REUTERS / Danny Moloshok
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0

    تنوي ماكينزي بيزوس، الزوجة السابقة لجيف بيزوس مؤسس "أمازون"، التي حصلت على جزء من ثروته بعد الطلاق، الانضمام إلى الجمعية الخيرية "غيفينغ بليدج" والتبرع بنصف ثروتها.

    وبحسب تقديرات مختلفة تتراوح قيمة ثروة ماكينزي بيزوس بين 35 و36 مليار دولار.

    وتم إطلاق "غيفينغ بليدج" عام 2010 من قبل المليارديرات بيل غيتس ووارن بافيت، وهم من بين أغنى 40 شخصا في أمريكا، حيث أعلنوا عن إعطاء جزء كبير من ثروتهم للجمعيات الخيرية، وفي الوقت الحالي انضم مئات الأثرياء الآخرين إلى الحملة.

    ووفقا لوكالة "رويترز"، كسبت ماكنزي من إجراءات الطلاق ثروة قدرها 36 مليار دولار، أما وفقا لفوربس فكسبت 35 مليار دولار، وقالت ماكنزي، لدي مبلغ من المال غير متناسب مع احتياجاتي يمكنني مشاركته، إن الأعمال الخيرية ستأخذ كل اهتمامي، ولن أنتظر، وأخطط مواصلة أعمالي الخيرية حتى تصبح خزانتي فارغة، بحسب "فوربس".

    التقت ماكنزي وجيف بيزوس في عام 1992 وتزوجا في عام 1993 (تأسست أمازون في عام 1994). وماكينزي روائية شهيرة في الولايات المتحدة الأمريكية، وقد فازت بجائزة الكتاب الأمريكي لعام 2006، ومؤسس منظمة حقوق الإنسان "Bystander Revolution" عام 2014. انفصل الزوجان عام 2019.

    انظر أيضا:

    هل تحقق "أمازون" نبوءة المسافر عبر الزمن وتكون السبب في اختفاء معظم الدول
    بعد حصولها على نصف ثروته... طليقة مؤسس "أمازون" تخرج عن صمتها
    مؤسس أمازون يحافظ على المركز الأول لأغنى أغنياء العالم ولكن ثروته مهددة
    الكلمات الدلالية:
    الجمعيات الخيرية, الأثرياء, المال, طلاق, دولار, فوربس, أمازون, وكالة سبوتنيك, جيف بيزوس, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik