04:04 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أكدت مديرة مختبر البروتيوميات في معهد مشكلات الطب الحيوي التابع لأكاديمية العلوم الروسية، إيرينا لارينا، أن التغيرات التي حدثت في جسم رائد الفضاء هزاع المنصوري هي مسألة اعتيادية.

    وكان رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري قد أعلن بعد وصوله إلى المحطة الفضائية الدولية، عن حصول تغيرات في جسمه حيث تضخم رأسه وتغيرت حاسة الشم.

    ووفقا لصحيفة "البيان" الإماراتية، أوضحت إيرينا لارينا، أن هذه التغيرات ظاهرة اعتيادية، قائلة: "هذا شبيه بانتفاخ أنسجة وأعضاء الجسم الواقعة أعلى وسط الجسم، لأن السوائل بما فيها الدم تفقد الوزن في ظروف انعدام الجاذبية، حيث يظهر لدى الجميع شعور بالانفجار، والانتفاخ وتتغير حاسة الشم كون الغشاء المخاطي يتضخم قليلا".

    وأكدت لارينا أن رائد الفضاء بعد عودته إلى الأرض سيشعر بالدوار والضعف العضلي وصعوبة الحفاظ على توازن الجسم.

    وشددت لارينا على أن جميع هذه الأعراض اعتيادية بالنسبة لرواد الفضاء.

    ومن المقرر عودة أول رائد فضاء إماراتي إلى الأرض، اليوم الخميس، برفقة الروسي أليكسي أوفتشينين والأمريكي نيك هيغ.

    انظر أيضا:

    من هو هزاع المنصوري... رجل الإمارات في الفضاء
    سر حقيبة وزنها 10 كلغ اصطحبها الإماراتي هزاع المنصوري إلى الفضاء
    ما النصيحة التي قدمها هزاع المنصوري إلى طلبة الإمارات من الفضاء؟
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, الإمارات, رائد الفضاء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook