21:43 GMT13 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    210
    تابعنا عبر

    أصبح روبرت تشيلسي، أول أمريكي من أصل أفريقي، يخضع لعملية زراعة وجه ناجحة في أمريكا.

    ذكرت ذلك مجلة "تايم" الأمريكية، مشيرة إلى أن تشيلسي، ينتظر منذ 6 سنوات للعثور على متبرع لوجه، تتناسب بشرته مع بشرة وجه الرجل، الذي يبلغ من العمر 68 عاما.

    ورفض الرجل عام 2018، زراعة وجه عرضه عليه الأطباء، لأن بشرة المتبرع كانت غير مناسبة، ولأنه لا يريد أن يصبح شخصا مختلفا تماما، بحسب المجلة الأمريكية.

    وعبر تشيلسي عن امتنانه للشخص، الذي تبرع له بجلده، مشيرا إلى أنه قام بعمل عظيم، وشكر عائلته، لأنهم اختاروا التبرع له بهذه الهدية الثمينة.

    وقال إن هذا الرجل منحني فرصة جديدة للحياة، مضيفا: "لا أجد كلمات تعبر عن شعوري، وأشعر بالامتنان لأني تلقيت هذه الهدية الرائعة.

    ويعتبر تشيلسي أول مريض ينحدر من أصول أفريقية، يخضع لعملية زراعة وجه ناجحة على مستوى العالم.

    وكان تشيلسي قد تعرض لحادث سيارة في 2013، وأدى إلى إصابته بحروق شديدة في وجهه، وإصابة حوالي 60 في المئة من جلده بحروق، إضافة إلى إصابة مساحة واسعة من جسده بحروق متوسطة.

    انظر أيضا:

    نجاح زراعة وجه كامل...والمريض: النتائج فاقت توقعاتي
    تقرير يكشف طبيعة الجراحة التي ستخضع لها هنا الزاهد
    بعد وصولها مصر... عائق يمنع هنا الزاهد من الخضوع للجراحة
    أجمل 10 نساء وفق جراح تجميل بريطاني
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, الأفريقي, الأطباء, زراعة وجه
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook