07:54 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    قدم بار إماراتي عرضا مغريا لزبائنه من النساء، بحيث صاحبات الوزن الزائد يمكن أن يربحن أكثر.

    ونشر موقع "بزنس إنسايدر" طريقة وصفها بـ"المبتكرة"، التي تمكن بار في مدينة دبي الإماراتي من الترويج لنفسه بها.

    وأشارت إلى أن بار "فيوجن" الإماراتي قرر أن يمنح زبائنه من النساء درهما إماراتيا على كل كيلوغرام في وزنهن، يمكنها أن تنفقها على المشروبات أو الوجبات المجانية في البار.

    ويمكن لسيدة مثلا تزن 70 كيلوغراما أن تحصل على 70 درهما قيمة المشروبات والوجبات المجانية، وكلما ازداد وزن السيدات ازداد المقابل المادي الذي تحصل عليه.

    وبالفعل دشنت إدارة البار الإماراتي، الموجود في فندق "كاسيلز البارشا" بمدينة دبي، ميزانا بالقرب من مدخل البار، بحيث كل سيدة يمكنها أن تقيس وزنها بدقة شديدة، ويمكن أيضا أن تكتب السيدات أوزانهن في ورقة ويسلمنها للعاملين في البار، ويستفدن من العرض المقدم.

    ​وأوضحت إدارة البار الإماراتي إلى أن هذا العرض مقدم للسيدات فقط، وسيستمر حتى نهاية العام الجاري 2019.

    ونقل الموقع البريطاني عن أنيل كومار رئيس إدارة الطعام والمشروبات بالفندق الموجود به البار، قوله إن الإدارة لجأت إلى تلك الوسيلة، حتى تشعر زبائنها بمزيد من السعادة والإثارة في آن واحد.

    ووضعت إدارة البار شعارا في مدخلها، قالت فيه "زيادة الوزن شيء جيد"، بمعنى أن النساء كلما ازداد وزنهن كلما حصلن على مشروبات ووجبات مجانية أكثر.

    ​وأوضحت إدارة البار أن هدفها من هذا الشعار، أن تشعر النساء بثقة أكبر عندما يتحدثن عن أوزانهن، وألا تأخذ تلك الأمور بجدية كبيرة.

    وأشار كومار إلى أن إدارة البار حريصة أيضا على سرية المعلومات الخاصة بزبائنها، حيث أنه لن يتم تسريب أوزان النساء اللاتي يرتدن البار، لأي جهة خارجية وأي طرف حتى لو كان مقرب من النساء المشاركات.

    انظر أيضا:

    العلماء يكشفون فائدة الوزن الزائد
    كبار السن أصحاب الوزن الزائد معرضون أكثر من غيرهم للخرف
    بعيدا عن الحميات الغذائية طريقة فعالة للقضاء على الوزن الزائد
    عادات بسيطة تساعد على حرق الدهون بسرعة والتخلص من الوزن الزائد
    تجارب حقيقية لشباب تمكنوا من تحطيم الوزن الزائد
    الكلمات الدلالية:
    الوزن الزائد, نساء, بار, دبي, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook