13:51 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    عاش روس مكارتي لعقود وهو معروف كرجل أعمال يمارس نشاطاته في البورصة، قبل أن يتم اكتشاف وجهه الآخر.

    واعترف مكارتي صاحب الـ70 عاما أمام محكمة في مدينة سيدني، بأنه يعيش حياة مزدوجة، معترفا بأنه كان متورطا في عمليات سطو مسلح على بنوك عدة خلال السبعينيات.

    وظلت عمليات السطو المسلح التي اعترف بها مكارتي، بمثابة اللغز الذي حير السلطات عقب فشلها في العثور على الجاني، وفقا لما نشرته صحيفة "نيويورك بوست".

    وأقر مكارتي بالذنب في 4 من أصل 8 تهم موجهة إليه تتعلق بسرقة بنوك في مدينة سيدني، بمبالغ وصلت إلى 12 ألف و 700 دولار.

    واعترف بأنه كان يستغل ساعة الغذاء في العمل من أجل سرقة البنوك، مهاجما البنوك بمسدس مزيف وهو يرتدي ملابس تنكرية.

    وترك مكارتي دليلا قاد السلطات في النهاية للقبض عليه، حيث كان يكتب تهديدا بخط يديه ويشهره في وجوه موظفي البنوك، مطالبا إياهم بتسليمه النقود.

    واعتمدت السلطات، التي عثرت على هذه التهديد ومقارنة البصمات الموجودة عليه، بأوراق أخرى تحمل بصمات مكارتي، لتكتشف أنه اللص المسؤول عن عمليات السطو.

    وكشف مكارتي أنه كان ينفق الأموال المسروقة على القمار الذي كان يمارسه، موضحا أنه توقف عن سرقة البنوك عقب الإقلاع عن ممارسة القمار.

    انظر أيضا:

    مقتل شرطي وإصابة آخر أثناء التحقيق في جريمة سطو في أمريكا
    كيم كارادشيان ترتدي ما يذكر الآلاف بواقعة السطو المسلح الذي تعرضت له في باريس
    سطو مسلح ببنادق "بمبكشن" يؤدي إلى مقتل 6 أشخاص... فيديو من كاميرات المراقبة
    الكلمات الدلالية:
    سرقة, سطو مسلح
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook