16:33 GMT05 مارس/ آذار 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تقع بين الولايات المتحدة وكندا أصغر جزيرة مأهولة في العالم، تعود ملكيتها لعائلة منذ خمسينيات القرن الماضي.

    وتتكون الجزيرة من منزل وحيد تحيط به شجرتان، وقد تحولت إلى مزار للسياح، ويطلق عليها "جزيرة الغرفة الواحدة فقط".

    وتبلغ مساحة الجزيرة نحو 3300 قدم مربع (310 متر مربع)، مما يجعلها أصغر جزيرة مأهولة بالسكان في العالم.

    وقامت عائلة سيزلاند بشراء الجزيرة، التي باتت بعد مرور عشرات الأعوام، مزارا سياحيا ذائع الصيت.

    ولفتت الجزيرة أنظار المسؤولين في موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية، لتدخل ضمن الموسوعة كأصغر جزيرة مأهولة في العالم.

    وكان لقب أصغر جزيرة في العالم سابقا تحمله جزيرة "صخرة الأسقف" الواقعة قرب سواحل جزيرة صقلية الإيطالية، قيبل أن ينتقل إلى جزيرة عائلة سيزلاند التي تبلغ مساحتها نصف مساحة الجزيرة الإيطالية.

    انظر أيضا:

    طائرة استطلاع أمريكية تحلق فوق شبه الجزيرة الكورية
    انتشال 6 جثث من جزيرة بركانية في نيوزيلندا
    مقتل 15 شخصا في انفجار بركان في جزيرة نيوزيلندا
    الكلمات الدلالية:
    غينيس, جزيرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook