03:44 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قالت شركة "يوتيوب" المملوكة لشركة ألفابيت، اليوم الاثنين، إنها عززت الخطوط الإرشادية الخاصة بمعالجة المحتوى الكاذب أو المضلل المتعلق بالانتخابات على منصتها، في الوقت الذي تستعد فيه الولايات المتحدة لانتخابات الرئاسة في وقت لاحق هذا العام.

    وذكرت وكالة "رويترز" للأنباء أن يوتيوب أعلنت أنها ستحذف أي محتوى "جرى تحريفه فنيا" أو التلاعب به أو يضلل المستخدم بشأن العملية الانتخابية أو يعرض مزاعم كاذبة عن أحد المرشحين.

    وتجري شركتا غوغل ويوتيوب تغييرات على منصاتهما وتحدثان المحتوى بعد أن تعرضت شركات التكنولوجيا والتواصل الاجتماعي لهجوم بسبب دورها في نشر أخبار كاذبة خاصة أثناء الانتخابات.

    وفي حين قالت غوغل صراحة إنها ستحدف أي محتوى مضلل متعلق بالانتخابات، أعلنت فيسبوك عن تغييرات محدودة في الإعلانات السياسية على منصتها.

    وحظرت تويتر الإعلانات السياسية في نوفمبر/ تشرين الثاني، بما في ذلك تلك التي تشير إلى مرشح سياسي أو حزب أو انتخابات أو تشريع في محاولة لضمان الشفافية.

    وتمنع غوغل ويوتيوب كذلك أنواعا معينة من سوء التمثيل في الإعلانات مثل المعلومات المضللة عن إجراءات التصويت أو أهلية المرشح، استنادا إلى السن أو مكان الميلاد أو مزاعم غير صحيحة عن أن شخصية عامة توفيت.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook