19:47 GMT29 مارس/ آذار 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تمكنت السلطات الفرنسية في مدينة بوردو من الإطاحة بأربعة أشقاء قاموا بتأسيس شبكة سرقة وسطو تستغل عشرات القصر تحت التهديد والإكراه لتنفيذ الجرائم.

    ووفق ما نقلت تقارير صحفية فرنسية، يقوم الأربعة أشخاص باستغلال ما بين 50 و100 طفل ينحدرون من دول عربية.

    وتخصصت العصابة في سرقة الأشياء الثمينة من مجوهرات ومبالغ مالية ومركبات وكميات كبيرة من الأدوية، حيث يتم إعطاء الأطفال مواد مخدرة من أجل إذهاب عقلهم وعدم الشعور بأية رهبة خلال تنفيذهم عمليات السطو.

    وخلال عملية دهم منزل التشكيل العصابي، صادرت الشرطة عددا كبيرا من الهواتف المحمولة والدراجات وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والساعات والمجوهرات الذهبية ومركبتين و589 صندوقا من الأدوية وما يزيد على 37 ألف يورو نقدا.

    وكشفت السلطات أن العصابة تقوم ببيع المسروقات في السوق السوداء داخل بلد مشكليها الأم، ما يحقق لها أرباحا طائلة.

    انظر أيضا:

    خلال 48 ساعة... شرطة دبي تضبط عصابة منظمة وتسترد مجوهرات قيمتها 20 مليون درهم
    اعترافات عصابة...ارتفاع سعر الكلى في سوق الإتجار بالبشر في العراق
    حفتر لـ"سبوتنيك": عصابات ومرتزقة أردوغان والسراج مستمرة في خرق الهدنة وصبرنا بدأ ينفد
    الكلمات الدلالية:
    جرائم, سطو, الشرطة الفرنسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook