13:28 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصدر الفنان، زكي فطين عبد الوهاب، اليوم الاثنين، توضيحا، بشأن الهجوم الذي شنه على المطرب المصري، عمرو دياب.

    وكان عبد الوهاب استنكر، أمس الأحد، عبر حسابه الشخصي على موقع "فيسبوك"، على منح لقب "الهضبة" لعمرو دياب، بحسب مواقع مصرية محلية.

    واتهم زكي فطين عبد الوهاب، عمرو دياب بالإفلاس الفني، متهما إياه أنه يكرر أغانيه منذ 20 عاما وحتى الآن.

    وفي المقابل، أشاد زكي فطين عبد الوهاب بأغاني المهرجانات الشعبية، مشيرا إلى أنها تحمل تجديد وابتكار وتنوع كبير.

    لكن تعرض الفنان المصري من بعدها لانتقادات وشتائم من جانب العديدين، بسبب مهاجمته لعمرو دياب، ومن أبرزهم الشاعر تامر حسين، وهو ما دعاه لحذف المنشور الذي هاجم فيه المطرب المصري.

    وفي منشور جديد له اليوم الاثنين، برر زكي فطين عبد الوهاب موقفه قائلا: "أغانى المهرجانات تعجبني لأن اللحن والإيقاع فيها جذاب وبها مواضيع غير قصص الحب وعذاب الحب.. وكأن مفيش حاجة نتحدث عنها غير الحب.. لكن يجب أن نعرف أنها أغاني أو فن ليس له علاقة بالطرب وهذا ليس عيبا.. مثلما يحكم الناس عليها".

    وتابع: "نجوم المهرجانات وأقول نجوم وليس (مطربى) المهرجانات يعبرون عن واقع العشوئيات بتلقائية وصدق ليس أكتر، مثلما غنى المطرب الشعبي أحمد عدويه أغنية "السح الدح امبوه"، وهوجم بسببها بشراسة.. ورأيي في أغاني عمرو دياب ليس إهانة، وإنما مجرد رأي.. لقد حذفت البوست لأن من حقك تختلف معي أو أنك ترى أنني ممثل فاشل.. هذا حقك.. لكن الشتيمة ليس من حقك".

    وحذف زكي فطين عبد الوهاب المنشور الذي برر فيه موقفه بشأن الدفاع عن مطربي المهرجانات الشعبية، وهجومه على عمرو دياب.

    يشار إلى أن زكي فطين عبد الوهاب هو نجل الفنانة المصرية الراحلة، ليلى مراد والمخرج الراحل فطين عبد الوهاب.

    انظر أيضا:

    أول تعليق رسمي من عمرو دياب بشأن علاقته بدينا الشربيني... فيديو
    تعرف على رأي عمرو دياب في أغاني المهرجانات وهل يخشى انتشارها
    محامي عمرو دياب "يكذب" ادعاءات محمد رمضان
    شيرين رضا لابنتها: لا تقولي أنا بنت عمرو دياب
    من الأعلى أجرا... راغب علامة أم عمرو دياب؟
    الكلمات الدلالية:
    هجوم, أخبار مشاهير, مشاهير, أخبار منوعات, منوعات, مصر, عمرو دياب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook