15:15 GMT03 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تضم مكتبة هوليوود العديد من الأفلام السينمائية التي تمحورت حول فيروسات قضت على البشرية، نعرض أبرزها هنا لكي تشاهدها خلال فترة قضائك الحجر المنزلي الإلزامي للوقاية من فيروس "كورونا"... خاصة إذا كانت تراودك مشاعر الخوف والقلق من الإصابة بالفيروس، الذي لم يتم العثور على لقاح له حتى لحظة كتابة هذه السطور.

    "I'm Legend" (2007):

    يروي الفيلم، بطولة الممثل الأمريكي، ويل سميث، قصة طاعون قضى على معظم البشرية وتحول الناجون باستثناء الشخصية الرئيسية إلى وحوش مفترسة تخشى النور.

    "The Andormeda Strain" (1971)

    يتبع الفيلم المستوحى عن رواية لمؤلف الخيال العلمي الشهير، مايكل كرايتون، علماء يحققون في كائن فضائي معدي هبط على الأرض.

    "Dawn of the Dead"

    أشهر الأفلام التي تناولت الموتى الأحياء "الزومبي"، عن فكرة للمخرج جورج إيه روميرو، والتي يتناول فيها  قصة تحول البشر إلى زمبي كطاعون يحتاح العالم.

    "Outbreak" )1995)

    عندما يتفشى مرض خطير فيروسي جديد يتسبب في نزيف كل من يصا به بداخل بلدة أمريكية صغيرة، يتسابق علماء مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها لمنعه من الانتشار، لكن ولسوء الحظ يتعين عليهم أيضا التعامل مع جنرال في الجيش متعطش للدماء، والذي يرغب في الاستحواذ على الفيروس لامتلاك أسلحة بيولوجية، وهو مصمم على منع العلاج.

    "12 Monkeys" )1995)

    تدور أحداث كلاسيكية الخيال العلمي الشهيرة التي من إخراج تيري غيليام، حول بروس ويليس الذي يسافر عبر الزمان إلى التسعينيات من القرن الماضي  لتحديد أصل جائحة عالمية كادت أن تمحو البشرية من الوجود، ويضفي براد بيت أجواءا من المرح في مشاهد الفيلم.

    "Cabin Fever" )2002)

    يتناول أول أفلام المخرج إيلي روث مجموعة من خريجي الجامعات الجدد الذين يصابون بفيروس أكل اللحم خلال قيامهم برحلة التخييم.

    سلسلة "Resident Evil"

    تدور أحداث السلسلة المستوحاة عن لعبة فيديو شهيرة بذات الاسم حول شركة شريرية تدعى "أمبريلا" أو "المظلة" تبتكر فيروسا يحول معظم البشرية إلى كائنات زومبية، وتتصدى لها ومخططاتها الممثلة يملا جوفوفيتش، بكل أسلحتها النارية ومهاراتها القتالية.

    "28 Days Later"

    يتعرض العالم لحصار من جائحة فيروسية تحول أي شخص مصاب بشكل دائم إلى وحوش غاضبة.

    "Carriers" )2009)

    تتناول هذه الدراما التي ما بعد الكارثة قصة 4 أصدقاء نجوا من وباء وينتقلون للعيش مكان يأملون أن يعيشوا فيه بسلام. 

    "Blindness" )2008)

    استناداً إلى الرواية البرتغالية التي كتبها خوسيه ساراماغو ، ينظر الفيلم إلى ما يحدث عندما يضرب العالم جائحة يجعل الناس مكفوفين، ويشارك في بطولة فيلم ممثلين مخضرمين مثل جوليان مور ومارك روفالو وغايل غارسيا برنال وداني غلوفر وأليس براغا.

     

    "Rise of the Planet of the Rapes" (2011)

    يتحول علاج الزهايمر التجريبي الفيروسي القائم على العلاج إلى ممرض مميت يقتل مليارات البشر.

    "Contagion" (2011)

    يتناول الفيلم كيفية انتشار الأمراض، وصعوبة العثور على علاج والطريقة التي يمكن أن يؤدي بها منظري المؤامرة والسلطات غير المؤهلة أو الخبيثة إلى زيادة الأمور سوءا.

    "World War Z" (2013)

    يجسد براد بيت في أحداث الفيلم دور موظف في الأمم المتحدة يتسابق مع الوقت لاكتشاف أصول جائحة الزومبي العالمي المفاجئ.

    "Hackers" (1995)

    يتناول الفيلم فيروسيات الكمبيوتر التي تتسبب في هجمات إلكترونية وعمليات قرصنة، وهو من بطولة أنجلينا جولي في واحد من أوائل أفلامها.

    انظر أيضا:

    إصابة رئيس البرلمان الإيراني بفيروس كورونا
    رئيس "فيفا": كرة القدم ستخرج بشكل "مختلف تماما" بعد أزمة كورونا
    الجيش الفرنسي يعلن إصابة 4 من جنوده بفيروس كورونا غربي أفريقيا
    رئيس وزراء مصر: إغلاق عدد من القرى للحد من انتشار كورونا وما زلنا بعيدين عن المرحلة الخطيرة
    السعودية تسجل 5 وفيات جديدة بفيروس كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروسات, بروس ويليس, أنجلينا جولي, براد بيت, أخبار منوعات, منوعات, أفلام, سينما
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook