10:34 GMT27 مايو/ أيار 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    هددت إعلامية عربية بحرق نفسها في أحد شوارع العاصمة التونسية بسبب معاناتها من كونها إحدى ضحايا التحرش الجنسي.

    وقالت الإعلامية التونسية، عربية حمادي، في بث مباشر إنها ستحرق نفسها في شارع الحبيب بورقيبة في تونس، في حال عدم إنصاف القضاء لها في قضية التحرش، التي كانت رفعتها ضد رجل الأعمال، سليم شيبوب، صهر الرئيس التونسي الراحل زين العابدين بن علي، بحسب تقارير تونسية.

    ورفعت حمادي القضية ضد شيبوب في 28 نيسان/ أبريل، بينما سيمثل أمام القضاء يوم 8 يونيو/ حزيران المقبل، بحسب ما ينص عليه الفصل 226 من المجلة الجزائية. 

    وبعد تهديدها بحرق نفسها، أضافت عربية حمادي في نبرة غاضبة أنها "ستكون شرارة النار في تونس".

    وأضافت أنها شعرت بأنها خذلت من طرف كبير من التونسيين وخاصة التونسيات، إلى جانب عدد من المحامين والإعلاميين والفنانين الذين لم يساندوها في قضيتها.

    كما أكدت أنها ستقوم بعمل وثائقي تسرد فيه كل شيء بالصوت والصورة وستذيعه في كل القنوات الأجنبية لتفضح الجميع، بحسب قولها، وأردفت: "عليّ وعلى أعدائي".

    انظر أيضا:

    على من تقع المسؤولية... جدل في الشارع السعودي بشأن "تبرير التحرش"
    بعد اتهامه بالتحرش… مذيع أمريكي يستقيل على الهواء
    السعودية... شرطة عسير تعلن تطورات جديدة بشأن واقعة تحرش أثارت ضجة
    هيفاء وهبي تتحدث عن التحرش وتخرج في إطلالة رمضانية... صور
    كورونا يتسبب في زيادة التحرش والاعتداءات الجنسية في فرنسا
    الكلمات الدلالية:
    إعلامية, التحرش الجنسي, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook