10:23 GMT03 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    130
    تابعنا عبر

    تواصل دول العالم جهود مكافحة كورونا المستجد، وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، التي تقول إن اختبارات الكشف المبكر عن الإصابة من أهم طرق محاصرة الفيروس، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

    ورغم اعتماد الأطباء على عدة أنواع من التحاليل للكشف عن المرض بواسطة أجهزة الاختبارات، التي تعتمد على أخذ عينات اللعاب من البلعوم، أو أخذ عينات من دم المشتبه به، إلا أن هناك أشخاص ربما يصابون بالمرض ويكونون حاملين له دون أن يتم اكتشافهم، بحسب تقرير لجامعة "يال" الأمريكية، التي أشارت إلى أن هناك 5 علامات يمكن أن تساعد أي شخص في اكتشاف إصابته بالمرض قبل الذهاب لإجراء تحليل للتأكد من ذلك.

    ويشير التقرير إلى أن معظم حالات العدوى بفيروس كورونا المستجد، تكون خفيفة إلى متوسطة، بينما تظهر الأعراض الشديدة على 20 في المئة فقط من المصابين.

    وأورد التقرير أبرز علامات الإصابة بالمرض، التي يمكن أن تدل على إصابتك قبل إجراء الفحوص اللازمة، أبرزها، ضعف الشم والتذوق أو تعطلهما لنحو 6 أسابيع، وضعف الشهية عن الأكل تماما، إضافة إلى السعال وإن خفت درجته.

    وتشمل أيضا صعوبة في التنفس أثناء الراحة، وشعور بالتعب والإرهاق غير المبرر، وظهور طفح جلدي وردي يشبه الحصبة على أصابع اليدين والقدمين، إضافة إلى إحمرار العين والإسهال والدوخة.

    وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 4 ملايين مصاب، بينهم أكثر من 280 ألف حالة وفاة.

    وكانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، التي وصل عدد المصابين بها إلى نحو 84 ألف إصابة.

    ما الفرق بين الدواء والمصل واللقاح؟
    © Sputnik /
    ما الفرق بين الدواء والمصل واللقاح؟

    انظر أيضا:

    إصابة أول نائبة في البرلمان المصري بفيروس كورونا
    هل يزيد مرض السكري من خطورة الإصابة بفيروس كورونا
    "كورونا" يخترق السجون... أول دولة خليجية تعلن إصابة ضابط
    إيطاليا تسجل أدنى إصابات يومية بفيروس كورونا منذ 4 مارس
    مصر تسجل انخفاضا ملحوظا في إصابات كورونا لأول مرة
    الكلمات الدلالية:
    الصين, أمريكا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook