10:11 GMT27 مايو/ أيار 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أوضحت سارة ويلسون، اختصاصية علم الأعصاب ورئيسة كلية العلوم النفسية في جامعة ملبورن الأسترالية، أنه عند الغناء تضيء أجزاء كبيرة من دماغنا بالنشاط.

    وأجرت ويلسون دراسة حول كيفية تفاعل الدماغ عند الغناء مع التصوير بالرنين المغناطيسي.

    وتقول ويلسون: "هناك شبكة غناء في الدماغ موزعة على نطاق واسع. عندما نتحدث يضيء نصف المخ الذي يتعامل مع اللغة. ولكن عندما نغني، يعمل كلا جانبي الدماغ".

    وأضافت ويلسون: "نرى أيضا تفاعل شبكات العاطفة في الدماغ عندما نغني، حيث تضيء أيضا المناطق التي تتحكم في الحركات التي نحتاجها لإنتاج الأصوات والتعبير".

    التفسير هو أن الغناء عبارة عن تمرين هوائي يشهد إطلاق الإندورفين، وهي مادة كيميائية جيدة للدماغ، حيث ترتبط بشعور عام بالسعادة وتخفيف الضغط.

    ويرتبط الغناء بما يحتمل أن يكون أكبر مسكن للإجهاد في الجسم، وهو التنفس.

    وفي دراسة حديثة، وجد الباحثون أن التركيز على التحكم في معدل تنفسك ينشط أجزاء من الدماغ مرتبطة بالعواطف والانتباه ووعي الجسم.

    انظر أيضا:

    ازدياد حالات تعرض الشباب لجلطات دماغية بعد إصابتهم بفيروس كورونا
    خبراء يكشفون أن نصف حالات "كورونا" الحرجة يعانون من تشوهات دماغية
    وجبة إفطار أثناء عملية جراحية للدماغ تجتاح مواقع التواصل السعودية... صورة
    الكلمات الدلالية:
    المخ, الغناء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook