11:13 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 54
    تابعنا عبر

    روى الكاتب رانجان روي عن صديقه، صاحب سلسة مطاعم بيتزا في الولايات المتحدة، الذي استطاع كسب الكثير من المال بعد اكتشافه خطأ في خدمة التوصيل.

    فوفقًا لموقع "the margins substack" نقلا عن روي، رفض صديقه لأكثر من عشر سنوات إضافة خيار التوصيل إلى مطاعمه، فحسب رأيه أن الزوار يجب أن يأكلوا البيتزا في المطعم، ولا يريد التنافس مع مطاعم دومينوز بيتزا.

    وفي آذار/ مارس 2019، بدأ في تلقي شكاوى من العملاء حول مشاكل في توصيل البيتزا، واكتشف صاحب المشروع أنه تم إضافة مطاعمه في خدمة "Google for Business"، وبدأت شركة التوصيل الكبيرة DoorDash في تسليم الطلبات، على الرغم من أنه لم يتحدث أبدًا مع ممثلي هذه الشركة.

    وبحسب الموقع لم تقم الشركة بتزويد عملاء التوصيل بأكياس بيتزا خاصة، لذلك كان يتم تسليم الطعام باردا بالإضافة إلى ذلك، خفضت شركة DoorDash من تكلفة البيتزا، حيث كان المطعم يبيع البيتزا مقابل 24 دولارًا، إلا أن DoorDash كانت تبيعها مقابل 16 دولارًا، بسبب خطأ تقني في مخدم الموقع الالكتروني الخاص بالطلبات، أي أن المشتري يدفع 16 دولارًا مقابل البيتزا، وشركة التوصيل تدفع للمطعم 24 دولارًا. لذا قرر صاحب المطعم استغلال الأمر وفكر أنه من خلال طلب البيتزا من نفسه، يمكنه كسب 8 دولارات لكل عملية توصيل.

    وقرر اختبار صحة النظرية وطلب عشرة فطائر من البيتزا مقابل 160 دولارا، ودفعها من بطاقته، وبعد ذلك، تلقى اتصالا من شركة التوصيل DoorDash وطلبوا البيتزا ودفعت الشركة 240 دولارا.

    وهكذا استطاع رجل الأعمال كسب ربح صافي 10 دولارات، واستمر في تطبيق خطته لعدة أسابيع، ولم تلاحظ شركة DoorDash الأمر، حتى بدأ رجل الأعمال يفكر في كيفية بناء نشاط تجاري على هذا الخطأ، لكنه عدل عن رأيه وعاد إلى عمله في البيتزا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook