14:54 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 84
    تابعنا عبر

    رصدت عدسات كاميرات المراقبة لحظة قيام أم بقتل ابنها المصاب بالتوحد في مدينة ميامي الأمريكية من خلال الإلقاء به في بركة مياه في إحدى القنوات المائية في المدينة.

    وقامت الأم بتقديم بلاغ للشرطة في الولاية أفادت فيه بقيام مجهولين بخطف ابنها المصاب بمرض التوحد، في محاولة للتهرب من فعلتها والتعتيم على جريمتها.

    وبحسب صحيفة "سي إن إن" فقد قامت مواطنة أمريكية باستدراج ابنها إلى بركة مياه في إحدى الحدائق، ثم ألقت به في قناة مائية ولاذت بالفرار.

    ولم تتوقع الأم عند تنفيذ جريمتها أن عدسات المراقبة سجلت تلك اللحظات المؤسفة التي صدمت الرأي العام الأمريكي.

    وألقت المرأة بابنها البالغ من العمر 19 عاما، في قناة ميامي محاولة قتله، والتي لم تنجح في المرة الأولى، فقد لاحظ مواطنون الطفل وهو يستغيث، وقاموا بإنقاذه وإعادته إلى أمه، ظنا منهم أنه حادث عرضي.

    لكن الأم التي لم تنجح في المرة الأولى أصرت على فعلتها وتوجهت إلى بحيرة أخرى بعد حلول الظلام، لتلقي به بنفس الطريقة، وأبلغت الشرطة بفقدان ابنها.

    لكن بعد العثور على جثة الطفل ظهر مشهد الفيديو الذي يوثق محاولة الأم الأولى للتخلص من ابنها بنفس الطريقة، ما ثبَّت تهمة القتل العمد على الأم التي تبلغ من العمر 45 عاما.

    انظر أيضا:

    اعتقال "الأنف الكبير" مدبر 900 جريمة قتل
    8 طرق لاستخدام الموبايل تسبب السرطان
    لفظ أنفاسه الأخيرة تحت قدم شرطي... مشهد يهز الرأي العام الأمريكي... فيديو
    كاميرا ترصد جريمة شنيعة... أب يتخلص من جثة ابنته في جنوب العراق
    الكلمات الدلالية:
    أم, جريمة قتل, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook