14:11 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي من داخل مستشفى "سيون" في مومباي في الهند لمرضى "كورونا" وهم يتشاركون السرير نفسه، مما أثار انتقادات واسعة من قبل المغردين.

    وبحسب صحيفة "الغارديان" البريطانية، أدى التفشي الكبير لفيروس «كورونا المستجد» في مختلف أنحاء الهند، إلى نقص كبير في عدد أسرة المستشفيات، خصوصاً في مدينة مومباي، الأمر الذي دفع أحد المستشفيات بالمدينة إلى وضع أكثر من مريض على سرير واحد، مستلقين تقريباً فوق بعضهم البعض.

    وأوضح أطباء هذا المستشفى أنه مع زيادة عدد المرضى المصابين تم قبول كثير من الأشخاص، مما اضطر البعض لتشارك السرير ذاته، في حين تلقى البعض الآخر العلاج على الأرض.

    وانتشرت وقبل بضعة أسابيع مقاطع فيديو عبر مواقع التواصل، تم تصويرها في مستشفى "سيون" أيضاً، تظهر جثثاً ملفوفة بأغطية بلاستيكية سوداء، مرصوصة بجوار المرضى الذين يخضعون للعلاج، بعد امتلاء مشرحة المستشفى وعدم وجود أي مساحة بها لوضع هذه الجثث.

    ويبلغ عدد سكان مدينة مومباي نحو 20 مليون نسمة، وقد تسبب التزايد المستمر في عدد حالات الإصابة بفيروس «كورونا» هناك، في كثير من الضغط على نظام الرعاية الصحية، الذي أصبح على وشك الانهيار.

    ومن جهته، قال مانيش شيتي، الطبيب الذي يعمل في مستشفى "جورو ناناك" في مومباي: "إن حجم وكثافة سكاننا في مومباي يجعلنا عاجزين عن معرفة كيف سنتمكن من الخروج من هذه الأزمة".

    وأضاف: "هناك بالتأكيد نقص في عدد الأسرة في غرف العناية المركزة. عدد حالات الإصابة المتزايد يربكنا جميعاً".

    انظر أيضا:

    الهند تقرر تسيير رحلات طيران داخلية رغم تفشي فيروس كورونا
    الهند تعتمد علاجا بالأعشاب الطبيعية لتقوية المناعة ومواجهة "كورونا"... تلك تفاصيله
    انتشار مقاطع فيديو تظهر جثثا مكدسة بجوار مرضى كورونا في مستشفيات الهند
    الكلمات الدلالية:
    الهند, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook