05:07 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حصل موظف على تعويض مالي بقيمة 45000 دولار، بعد مقاضاة مديره، بسبب وظيفته المملة، والتي جعلته يشعر بالاكتئاب.

    ووفقا لموقع" أوديتي سنترال"، فإن صاحب الدعوى، تمكن الأسبوع الماضي، من الفوز بالقضية، حيث رأت محكمة الاستئناف في باريس، أن فريدريك ديسنارد البالغ من العمر 48 عاما، عانى من الصبر في العمل وهذا يتساوى مع الإنهاك في العمل.

    وقال فريدريك ديسنارد في شكواه أمام المحكمة إنه أصيب بالاكتئاب، وخجل من تقاضي راتبه لعدم تكليفه بالمهام طوال عمله، مضيفاً: "الأسوأ من كل هذا هو إنكار هذه المعاناة".

    وأشار إلى أن "الشركة وثقّت في أوراقها أنه كان خارج العمل لعدة أشهر، واستخدمت في وقت لاحق غيابه لفترات طويلة كعذر لفصله في العام 2014".

    من جانبه قال محامي ديسنارد أمام المحكمة: "إن النقص التام في التحفيز في العمل، ترك الرجل يشعر بالخجل والدمار، وتسبب ذلك بإصابته بنوبة صرع".

    وأكد ديسنارد في وقت سابق أن شركة صناعة العطور الفرنسية، طلبت منه ألّا يفعل شيئًا على مدار أربع سنوات، سوى مهام وصفها بالوضيعة ومنها إعداد الجهاز اللوحي الجديد للرئيس التنفيذي للشركة، وإرسال سبّاك إلى منزل رئيسه.

    هذا وعمل فريدريك ديسنارد مديراً لشركة متخصصة في صناعة العطور الفرنسية، وبعد 4 أعوام من عمله تقدم في العام 2016، بدعوى قضائية ضد صاحب الشركة للحصول على تعويض مالي، لأن وظيفته كانت مملة للغاية وأصابته بالاكتئاب، وتسببت بإصابته بنوبة صرع، الأمر الذي أجبره على ترك العمل.

    انظر أيضا:

    موظف محمية طبيعية ينقذ ظبيا من أنياب أفعى ضخمة.... فيديو
    في ظل التعافي من كورونا... قرار حكومي إماراتي بشأن الموظفين
    الكلمات الدلالية:
    شركة, قضاء, تعويض, موظف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook