17:01 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت شرطة أبوظبي أن تهاون أولياء الأمور في اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة وغياب الرقابة على الأطفال، من أبرز أسباب حوادث سقوط الصغار من نوافذ وشرفات البنايات السكنية.

    وبحسب ما نشرته وكالة "وام"، ناشدت الشرطة الأسر بضرورة تركيب وسائل حماية مثل "مصدات النوافذ" وإبعاد قطع الأثاث المنزلية وألعاب الأطفال كبيرة الحجم عن النوافذ والشرفات تجنبا لإثارة فضول الأطفال بما يدفعهم للصعود لاكتشاف ما يجري في الشارع ويعرضهم للسقوط والموت.

    وحذرت الشرطة الأسر من المزاح مع الأطفال قرب النوافذ والشرفات أو النظر إلى الأسفل ما يؤدي إلى انفلات الطفل وسقوطه، مؤكدة على ضرورة إغلاق الشرفة دائما والتأكد من عدم وجود أي شيء يمكن للطفل استغلاله للوصول لحاجز الشرفة.

    وشددت الشرطة على أن سلامة الأطفال في المنازل هي مسؤولية أولياء الأمور لحمايتهم من الحوادث المؤلمة التي تتسبب في فقدان حياة الكثير من الصغار بسبب "لحظة من الغفلة أو تهاون في إتخاذ ما يحمي أرواح فلذات أكبادنا".

    انظر أيضا:

    السعودية... التحقيقات مع "خاطفة الأطفال" تكشف تفاصيل مرعبة
    بوريس جونسون: واثق من عودة الأطفال إلى المدارس في سبتمبر
    أمريكا: وجدنا شركاء بدلا من منظمة الصحة ما عدا في مكافحة شلل الأطفال
    الكلمات الدلالية:
    الأطفال, الموت, خطر, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook