07:58 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يتوقع علماء أن الأرض خلال السنوات الخمس المقبلة، ستقترب من مؤشرات الاحترار العالمي التي كانت عليها قبل 3.3 مليون سنة .

    وبحسب موقع "بلانيت نيوز"، وفقا لحسابات العلماء إذا استمر انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون بالوتيرة الحالية، فإن مستواه خلال خمس سنوات قد يتجاوز المستوى الذي بلغه في عصر "البليوسين".

    وصمم العلماء نموذجا لانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون في عصر البليوسين، باستخدام المؤشرات الخاصة بمستوى عنصر البورون، وتمكنوا من إجراء تقدير دقيق لنطاق ثاني أكسيد الكربون في ذلك العصر الجيولوجي.

    ووفقا لنتائج هذه الدراسة، اتضح أن مستوى غاز ثاني أكسيد الكربون في أحر فترة من فترات الاحترار العالمي في العصر القديم، ارتفع في الغلاف الجوي للأرض إلى 380-420 جزءا في المليون.

    ويبلغ مستوى غاز ثاني أكسيد الكربون اليوم في الغلاف الجوي خلال الوقت الحالي، 415 جزءا في المليون، ويرتفع سنويا بمقدار 2.5 جزء في المليون.

    ويؤكد العلماء ضرورة إدراك البشر للكارثة، حتى يتم العمل على تخفيف عواقبها قدر الإمكان.

    انظر أيضا:

    على شكل طبق طائر... "منزل تحت الأرض الخطة ب"... صور
    هزة أرضية تضرب شرق طهران
    "مخاوف من خطورة كبيرة على الأرض".. رصد ظاهرة فضائية غير مسبوقة
    الكلمات الدلالية:
    كوكب الأرض, الاحتباس الحراري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook