11:51 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يعد تساقط ما بين 50 إلى 100 شعرة يوميا أمرا طبيعيا، وعادة ما ينمو الشعر بنفس السرعة، ولكن إذا تباطأ نمو الشعر أو توقف، سيصبح الأمر ملحوظا بمرور الوقت ويتحول إلى مشكلة قد تؤدي إلى الصلع.

    نشر موقع "هيلث لاين" الطبي، عددا من الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر:

    العوامل الوراثية

    تلعب العوامل الوراثية دورًا كبيرًا في تساقط الشعر، إذ يعاني العديد من الرجال والنساء من ترقق خفيف للشعر، بدءًا من الثلاثينيات والأربعينيات من العمر، بسبب الوراثة.

    الضغط والتوتر

    يعد الضغط والإجهاد مشكلة كبيرة، ومن الشائع أن يعاني الأشخاص من تساقط الشعر المفرط نتيجة ارتفاع مستويات التوتر، كما تؤدي الصدمات الجسدية أو العاطفية إلى تساقط الشعر بشكل ملحوظ.

    المشكلات الصحية

    يمكن أن تتسبب العديد من الحالات الصحية في تساقط الشعر، بما في ذلك أمراض الغدة الدرقية وفقر الدم وداء الثعلبة (وهو مرض مناعي يهاجم بصيلات الشعر)، والتهابات فروة الرأس مثل السعفة.

    كما يمكن أن يحدث تساقط الشعر أيضًا بسبب الأدوية المختلفة المستخدمة لعلاج بعض الأمراض، مثل: السرطان، وارتفاع ضغط الدم، والتهاب المفاصل، ومشاكل القلب.

    وقال أخصائي أمراض الجهاز الهضمي في تكساس هاريش. جانيجا "لمجرد أنك مصاب بالتهاب الأمعاء الالتهابي لا يعني أنك ستفقد الشعر تلقائيًا نتيجة لذلك..ومع ذلك، فإننا نرى هذا كثيرًا، لذا من الجيد أن ندرك أنه قد يحدث. والخطوة الأكثر أهمية هي النظر في ما قد يكون السبب الأساسي، حتى نتمكن من معالجة ذلك".

    التغيرات الهرمونية

    تعد تقلبات الحياة، بما في ذلك المرض، والصدمات العاطفية، والتغيرات الهرمونية مثل تلك التي تحدث خلال فترة الحمل والبلوغ وانقطاع الطمث من أسباب تساقط الشعر.

    انظر أيضا:

    علاج جديد يمنع تساقط شعر مرضى السرطان
    توجد في أغلب المنازل.. اكتشاف مادة طبيعية تعالج تساقط الشعر وتزيد نموه
    الكلمات الدلالية:
    الصلع, توقف, مشاكل صحية, تساقط الشعر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook