03:25 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تواجه شركة "أوبر" الأمريكية للنقل الخاص دعوى قضائية رفعتها عليها نقابة السائقين في المملكة المتحدة، والتي تتهمهت فيها بالمحسوبية، من خلال الطريقة التي تخصص بها الوظائف.

    وأعلن اتحاد سائقي التطبيقات والسعاة عن خوضه تحديا قانونيا في محاولة منه لفهم كيف تربط خوارزميات الشركة السائقين بطلبات الركوب، بحسب صحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

    ويطالب الاتحاد شركة "أوبر" أن تكون أكثر شفافية بشأن كيف أن البيانات التي تجمعها تؤثر على السائقين، وما إذا كانت تقود إلى المحسوبية.

    ولطالما قالت "أوبر" إنها لا تتحكم في سائقيها الذين يعملون لحسابهم الخاص.

    ومع ذلك، تدعي النقابة أن "أوبر" تراقب أداء السائقين، وترصد حالات الوصول المتأخر والوظائف الملغاة وشكاوى الركاب بشأن السلوك غير اللائق ضد ملفات تعريف السائقين.

    ويقول أنطون إيكر، محامي الخصوصية الذي يتولى القضية، إن "الأمر يتعلق بتوزيع السلطة، وكذلك بتدخل "أوبر" في التحكم من خلال البيانات واتخاذ القرار الآلي، وكيف أنها تمنع الوصول إلى ذلك".

    يأتي ذلك الأمر في الوقت الذي تستعد فيه "أوبر" لمحاولة إلغاء حكم محكمة بريطانية مفاده أن سائقيها عمال وليسوا مقاولين مستقلين.

    ويبدأ استئناف الشركة أمام المحكمة العليا، يوم الثلاثاء، إذ ستجادل بأنها ليست صاحب عمل.

    ويوظف اقتصاد المملكة المتحدة ما يقدر بنحو 4.7 مليون شخص، ومن المتوقع أن يكون للحكم آثار واسعة النطاق على مستقبل هذا القطاع.

    انظر أيضا:

    تفاصيل جديدة... مصدر مطلع يكشف عن مطالب مصرية بينها المشاركة في إدارة سد النهضة
    ليبيا... إنشاء إدارة خاصة لمكافحة التهريب والتسلل عبر البلاد
    اختطاف 7 بحارة روس في خليج غينيا
    الدفاع الروسية: الاختبار المفاجئ للاستعداد القتالي للجيش الروسي ليس موجها ضد أي دولة
    بعد تجاوز الـ 500 إصابة بفيروس كورونا... قرارات وزارية جديدة في سوريا والتطرق لموضوع فتح المطارات
    الكلمات الدلالية:
    أوبر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook