22:07 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    لم يتمالك نجم بوليوود الشهير، أميتاب باتشان، دموعه داخل المستشفى التي يتلقى العلاج فيها من فيروس "كورونا" المستجد.

    وقال إنه بكى عندما علم بشفاء زوجة ابنه، أيشواريا راي وحفيدته البالغة من العمر 8 سنوات من مرض (كوفيد-19) والتصريح لهما بالخروج من نفس المستشفى.

    وغرد أميتاب باتشان البالغ من العمر 77 عاما أنه أصبح عاطفيًا حين تم إرسال زوجة ابنه وحفيدته إلى المنزل بعدما أظهرت نتيجة اختباراتهما الأخيرة أنها "سلبية"، وقال: طبعد خروج ابنتي وحفيدتي من المستشفى، لم أستطع كبح دموعي. يارب بركاتك بلا حدود".

    ​وخرجت نجمة بوليوود الهندية الشهيرة، أيشواريا راي، من المستشفى، أمس الاثنين، بعدما تبين أن نتائج اختبارها لفيروس "كورونا" المستجد سلبية.

    وأعلن النجم الهندي أبهيشيك باتشان، عبر حسابه على موقع "تويتر" عن خروج زوجته أيشواريا راي وابنتهما "أراديا" من المستشفى، وأنهما سيعودان إلى المنزل.

    بينما أشار إلى أنه ما زال هو ووالده نجم بوليوود الشهير، أميتاب باتشان، في المستشفى للعلاج من فيروس "كورونا" المستجد.

     تم إدخال أميتاب باتشان ونجله أبهيشيك إلى المستشفى منذ 11 يوليو/ تموز الجاري، بينما تم الإعلان عن أن نتائج اختبار أيشواريا راي وابنتها أراديا إيجابية في اليوم التالي، 12 يوليو، بعد ظهور أعراض خفيفة عليهما، وتم نقلهم إلى المستشفى في وقت لاحق من ذلك الأسبوع.

    انظر أيضا:

    أول تعليق من أميتاب باتشان بعد إعلانه الإصابة بكورونا
    أميتاب باتشان عن مستجدات حالته الصحية: لا أستطيع قول المزيد
    نقل النجمة أشواريا راي زوجة ابن أميتاب باتشان إلى المستشفى بعد تدهور حالتها
    أميتاب باتشان يرد من داخل المستشفى على أنباء بشأن حالته الصحية
    خروج نجمة بوليوود أيشواريا راي من المستشفى بعد شفائها من كورونا
    الكلمات الدلالية:
    مشاهير, منوعات, بوليوود, الهند, أميتاب باتشان, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook