10:26 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    121
    تابعنا عبر

    قضت محكمة نمساوية، اليوم الثلاثاء، بالسجن 18 عامًا تقريبًا على رجل يبلغ من العمر 29 عامًا، لمحاولته قتل زوجته السابقة بقنبلة منزلية الصنع العام الماضي.

    وبحسب وكالة "فرانس برس"، أصيبت الضحية، 27 سنة، وهي أم لثلاثة أطفال، بحروق خطيرة في الهجوم الذي وقع في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

    تم تفجير العبوة الناسفة (على شكل طرد) عندما التقطتها السيدة من أمام  شقتها في بلدة غوتارينغ في ولاية كارينثيا جنوبي النمسا.

    وحكمت محكمة في كلاغنفورت، عاصمة كارينثيا، على زوج المرأة السابق بالسجن 17 عاما وثمانية أشهر، وقبوله في مرفق مخصص للجناة غير المستقرين عقليا.

    فيما قضت المحكمة بالسجن 16 عامًا على شريكه البالغ من العمر 29 عامًا أيضًا، لمساعدته في تنفيذ الهجوم. يمكن لكلا الرجلين وكذلك الادعاء استئناف الحكم.

    وطبقاً لجلسات المحكمة، قام الشريك، وهو أحد أفراد الجيش، بوضع الطرد خارج منزل المرأة، ودق جرس الباب ثم هرب.

    في هذه الأثناء كان الزوج السابق -والذي خدم أيضًا بالجيش في الماضي- يختبئ في مكان قريب وقام بتفجير العبوة عن بعد.

    انظر أيضا:

    مصر... الحكم على حنين حسام ومودة الأدهم بالسجن عامين وغرامة 300 ألف جنيه لنشر الفجور
    مصر… سجن شابين قتلا نجل مذيعة مصرية
    السجن 12 عاما والغرامة لرئيس وزراء ماليزيا السابق
    الكلمات الدلالية:
    قنبلة, تفجير
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook