21:51 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    فتحت جزيرة "سيبسون" التي تقع قرب سواحل كيب كود الأمريكية أبوابها للعامة لأول مرةٍ منذ 300 عامٍ بعد أن كانت تعتبر ملكيةً خاصةً منذ عام 1711، حين باعها شعب المونومويك للمستعمرين البيض.

    ويأمل صندوق جزيرة "سيبسون" بالتعاون مع منظمة محلية غير ربحية بأن يستعيد الجزيرة ويعتني بها مستخدماً قيم السكان الأصليين لأمريكا التي تعتبر الأرض هبة للجميع، حسب تقرير شبكة CNN الأمريكية.

    ​وقالت تاسيا بلوغ، رئيسة الصندوق: "من المهم لنا حقاً كمنظمةٍ ومجتمعٍ أن نكون قادرين على التواصل حول أهمية تاريخ السكان الأصليين هذا، وأن ننقل قيم أولئك الذين عاشوا على الجزيرة قبل 1711".

    تقع الجزيرة البالغة مساحتها 24 هكتاراً، والتي افتُتحت السبت 1 أغسطس/آب 2020، على ساحل كيب كود في منطقةٍ تُعرف باسم خليج بليزانت، وهي منطقةٌ ذات أهميةٍ بيئيةٍ كبيرة.

    يستطيع الزوار الاستمتاع بالتنزه، والشواطئ الرملية، والغوص الحر، وإطلالةٍ بـ360 درجةً على خليج بليزانت.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook