18:06 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أوضح خبراء أن رشفة من الماء لطفل دون عمر ستة أشهر، يمكنها أن ترهق كليتيه ما يؤدي إلى حالة خطيرة تسمى نقص صوديوم الدم.

    يؤكد متخصصون أنه مع ارتفاع الحرارة في فصل الصيف يلجأ الناس إلى شرب الماء بكثرة، لكن الأمر خطيرا على الرضع؛ بحسب وكالة "رويترز".

    قال الصيدلي عباس كناني، إن الكلى غير ناضجة أيضا في الأطفال دون سن ستة أشهر ويمكن أن يسبب الماء التسمم نتيجة اختلال التوازن في الصوديوم.

    وأضاف "يخفف الماء مستويات الصوديوم في الجسم، ما يسبب مضاعفات مثل تورم الدماغ والنوبات، وفي الحالات القصوى الموت".

    وتابع "إعطاء الماء لرضيع يمكنه أن يؤثر على قدرة الطفل على تلقي الغذاء الكافي. فمعدته صغيرة للغاية ويمكن أن تمتلئ بسهولة بالماء، ما يجعل من الصعب عليه الحصول على التغذية التي يحتاجها".

    من جانبه، قال الدكتور ماكس ديفي مسؤول تحسين الصحة في الكلية الملكية لطب الأطفال: "إذا كان الطفل يرضع بشكل طبيعي، فلا داعي لتزويده بالماء".

    وأتم "يجب إبقاء الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة لمنع إصابتهم بالمرض".

    انظر أيضا:

    المياه تحولت إلى حمراء... عودة موسم "صيد الحيتان" المثير للجدل
    الرقابة الصحية الروسية: كورونا لا يتكاثر في البحر أو المياه العذبة
    دراسة تكشف عن عمر "كورونا" في المياه المغلية والمحتوية على مادة الكلور
    الكلمات الدلالية:
    رضيع, ماء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook