04:20 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 46
    تابعنا عبر

    حاولت الفنانة الكويتية شمس، إخماد الغضب الذي أشعلته في لبنان، بعد اتهامها بالإساءة للشعب اللبناني، بسبب دفاعها عن المطرب الإماراتي، حسين الجسمي.

    وكانت شمس دافعت عن الجسمي بعد تعرضه لحملة تنمر على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي مفادها أنه "فأل سوء" على كل دولة يغني لها، إذ أشار بعض المستخدمين أنه غنى للبنان قبل يوم من حادث انفجار مرفأ بيروت.

    وقالت شمس الكويتية في مقطع مصور لها دفاعا عن حسين الجسمي: "أنت فاشل جبان مو قادر تطرد الحكومة المغتصبة لعرضك، وجاي تتنمر على حسين الجسمي، أنت رامي همك على حسين الجسمي يا فشلة".

    وأثار دفاع المطربة الكويتية عن المطرب الإماراتي غضبا كبيرا، إذ رأى مستخدمين أنها قصدت في حديثها للبنانيين.

    لكن سارعت شمس، أمس الجمعة، بالرد على اتهامها بالإساءة للبنانيين من خلال مقطع مصور جديد لها عبر حسابها على موقع "إنستغرام" للتواصل الاجتماعي.

    وقالت في تغريدتها الجديدة: "إلى كل الفاشلين من أمة العرب اللي اتنمروا على حسين الجسمي، أنا حابة أعيد تأكيدي لتغريدتي، أنا شمس مو جبانة لما أعني شعب أو أعني ناس راح هقولها".

    وأضافت: "وما في إنسان في الدنيا كلها عنده عقل أو وعي أو يفهم وعنده إدارة مخ يعمم، أنا كتبت في تغريدتي الفاشلين اللي لو صار عندهم مصيبة أو كارثة ضد الطبيعة أو حرب أو زعمائهم اغتصبوا حياتهم سواء كانوا خليجيين زي اللي تنمروا على الجسمي خليجيين وعرب من كل مكان".

    وتابعت موضحة: "أنا قصدت في تغريدتي أي إنسان يتنمر على الجسمي أو يرمي فشله على حسين الجسمي، هذا إنسان حقير وفاشل، ولم أقصد الشعب اللبناني، لأنه في مصيبة، وأنا مساندته في مصيبته أول واحدة، وأنا كنت في لبنان ولسه طالعة من لبنان".

    View this post on Instagram

    A post shared by SHAMS☀️شمس (@shamsofficial_) on

    وواصلت شمس الكويتية: "من غير المنطقي والمعقول أني أقصد شعب لبنان في الأزمة اللي هو فيها اللي أنا أساسا طالعة وكاسبة عداوة زعمائهم، أنا كل الوقت ضد زعمائهم حتى يوم الدين.. سنة وشيعة ودروز ومسيحيين، كل زعماء لبنان ما يسوون ريشة، ما أحترمهم.. وسكوت اللبنانيين عن وجود هؤلاء زعماء قذرين زي كده سكوت معيب صراحة سكوت مشين تمام، فمش من المنطقي إن لبنان بالنكبة اللي هو فيها قنبلة ذرية مفجورة عندهم وراحوا ضحايا وأموات وأنا أطلع أقول لا تتنمرون على حسين الجسمي، أنا أقصدكم لأ".

    وذكرت تقارير أن حسين الجسمي يمر بحالة اكتئاب وأنه يفكر في الاعتزال، بعد الهجمة التي انطلقت عليه واتهامه بأنه "فأل سوء" على لبنان، نظرا لأنه غنى في حفله الذي أقيم في "دبي أوبرا" أغنية "بحبك يا لبنان" للمطربة فيروز.

    وفي المقابل، تلقى حسين الجسمي دعما من العديد من أصدقائه الفنانين، من بينهم الفنانة السورية، نسرين طافش، التي غردت عبر حسابها على موقع "تويتر": "حسين الجسمي فخر العرب، حسين الجسمي يعني الابداع بلا حدود و النجاح و الحب، حسين الجسمي يعني بشرة خير ووجه السعد والخير قامة كبيرة لها كل الحب والاحترام والتقدير، حسين الجسمي كلنا نحبك".

    ​وهز العاصمة اللبنانية بيروت، مساء الثلاثاء الماضي، انفجار ضخم، جعل المدينة تعيش ليلة مروعة أسفرت عن أكثر من 135 قتيلا حتى الآن، وما يزيد عن 5 آلاف مصاب، والعشرات مازالوا تحت الأنقاض.

    فيما أعلن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان، بيروت "مدينة منكوبة"، ضمن حزمة قرارات وتوصيات لمواجهة تداعيات الانفجار. كما أعلنت الحكومة اللبنانية، يوم الأربعاء، حدادا لمدة 3 أيام في البلاد، وقررت فرض حالة الطوارئ لمدة أسبوعين.

    انظر أيضا:

    شمس الكويتية تشعل "تويتر" بسبب "المرأة السعودية"
    بعد ظهورها بقميص نوم في كليبها "ابن الـ"... شمس الكويتية ترد
    الفنانة الكويتية شمس تعرب عن رغبتها في الاتجاه إلى الصوفية (فيديو)
    بالصورة... شمس الكويتية تدفن نفسها حية أثناء قضاء عطلة في فرنسا
    شمس الكويتية تتحدى فيروس "كورونا" في الصين... صورة
    الكلمات الدلالية:
    لبنان, حسين الجسمي, شمس الكويتية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook