16:11 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا، لطالب فلسطيني خلال حفل التخرج، ممسكا بيد والدته ليصعد بها على منصة التخرج قبل أن يتدخل أحد المسؤولين ويمنع صعودها.

    فما كان من الطالب إلا أن صعد على المنصة وخلع زي التخرج، ليعود لجلب والدته قائلا "أمي أكبر من كل الجامعة"، مقبلا جبينها وسط تصفيق الحاضرين.

    وبحسب الفيديوهات المتداولة فإن الواقعة حصلت خلال احتفالات التخرج لدى الجامعة الإسلامية بمدينة غزة، التي ضمت طلبة الطب والهندسة وتكنولوجيا المعلومات.

    وعلق الكثير من رواد مواقع التواصل على الحادثة، مؤيدين عمل الشاب، فـ"غرد" صاحب الحساب "أيمن عبد السلام"، قائلا "أي نعم هناك بروتوكول ونظام في احتفالات التخرج، لكن التدقيق على مسألة كهذه من قبل النظام، وكسر خاطر الأم عيب، الشاب طلع أسد، الله يحفظه، فالأم قبل شيء وبعد كل شيء، وأنتم لا تعلمون ماذا تقدم الأم الغزيّة لأبنائها ليدرسوا في الجامعة.. التربية والتعليم في مشهد تراجيدي يدعو للفخر".

    انظر أيضا:

    حفل التخرج في ظل جائحة "كورونا"
    مقتل فتاة في إطلاق نار خلال حفلة تخرج في الولايات المتحدة 
    الكلمات الدلالية:
    الأم, حفل تخرج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook