07:55 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ليس كل ما نكره مضر، فجميعا لا يحب البكاء غير أن دراسات كشفت أهمية البكاء صحيا.

    بحسب موقع "اي تايمز" الطبي وجدت العديد من الدراسات أن البكاء يزيل السموم من الجسم ويخفف التوتر وغيرها.

    وأشارت الدراسات إلى أن الشخص عندما يبكي تحتوي الدموع على تركيز معين من هرمونات التوتر والتي تخرج من الجسم عند البكاء.

    وتحتوي الدموع على "الليزوزيم"، والذي يساعد على نظافة العين، حيث أظهرت الأبحاث التي أجريت في العام 2011 أن الليزوزيم يقلل من خطر الإصابة بأنواع معينة من البكتيريا، كما تحافظ الدموع على رطوبة العين و تسمح بالرؤية بوضوح، بحسب موقع "إرم نيوز".

    وكذلك هناك تأثيرات سلبية لحجب البكاء، ومنها تزايد نبضات القلب، لافتا إلى أن الشخص عندما يكون على وشك البكاء ويحاول السيطرة على دموعه ومنعها، فالجهاز العصبي الودي يقوم بزيادة معدل ضربات القلب ويسبب تقلص عضلة قلبك.

    ولفت إلى أنه عند حجب البكاء كذلك يعاني الشخص من ضيق في التنفس وسرعة معدلات التنفس؛ لكون التوتر، يجعل الممرات الهوائية بين الأنف والرئتين مشدودة.

    ويؤثر كبت الدموع كذلك على مستويات السكر في الجسم، حيث يرسل الدماغ إشارات إلى الغدة الكظرية لإفراز هرمونات التوتر، مثل الأدرينالين والكورتيزول، وتعمل هذه الهرمونات على زيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم، الأمر الذي يمكن أن يترجم إلى ضيق في الصدر وتنفس شديد، وفي حالة منع الدموع يمكن لهذه الهرمونات أيضًا أن تؤثر على الشهية ومستويات السكر في الدم.

    انظر أيضا:

    دريد لحام: اكتفينا بالدموع... من سوريا إلى بيروت... فيديو
    بيلاروس... الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في مينسك... فيديو
    سر دموع أميتاب باتشان من داخل مستشفى العلاج
    دموع ووجع ودمار... أثر الانفجار في بيروت
    الكلمات الدلالية:
    الدموع, البكاء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook