06:39 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    يفتتح أرخبيل "فرناندو دي نورونيا" قبالة سواحل البرازيل أبوابه لاستقبال المسافرين مجدداً، ولكن بشرط يتمحور حول وجود وثيقة لنتائج فحوصات تظهر أن السائح سبق واُصيب بفيروس كورونا.

    ويحتضن أرخبيل "فرناندو دي نورونيا" شاطئ "بايا دو سانتشو"، والذي حصل على لقب أفضل شاطئ في العالم من قبل موقع "TripAdvisor" الخاص بالسياحة والسفر.

    ومن أجل الهبوط في الأرخبيل، "سيحتاج السائح تقديم اختبار سلسلة تفاعل "البوليميراز" إيجابية لا يزيد عمره عن 20 يوماً، أو نتيجة اختبار مصلي يُظهر وجود أجسام مضادة لكوفيد-19"، وفقاً لما قاله مدير الأرخبيل، غيليرمي روتشا، في مؤتمر صحفي أول أمس الخميس.

    وخلال المؤتمر الصحفي، لم يوضح روتشا سبب قبول البرازيل دخول السياح الذين سبق أن أُصيبوا بالمرض بالفعل فقط. 

    ويُظهر اختبار سلسلة تفاعل البوليميراز "PCR" ما إذا كان الشخص يحمل بالفيروس، ويُظهر الاختبار المصلي ما إذا كان الجسم قد طور بالفعل أجساما مضادة لفيروس كورونا".

    وتم إغلاق جزيرة "فرناندو دي نورونها"، وهي مجموعة من 21 جزيرة بركانية، أما السياح منذ منتصف مارس/آذار بسبب الجائحة.

    وفي 31 يوليو/تموز، أُعيد فتحه فقط للأشخاص الذين يملكون منازل فيها، والباحثين المحليين.

    وسيعاد افتتاح الأرخبيل الأسبوع المقبل، وفقاً للسلطات في ولاية "بيرنامبوكو" شمال شرق البرازيل.

    وأعلنت وزارة الصحة في البرازيل اليوم السبت، عن تسجيلها 43412 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و855 حالة وفاة خلال الساعات الـ24 الماضية.

    وطبقا لبيانات الوزارة سجلت البرازيل حتى الآن ثلاثة ملايين و804803 إصابة منذ ظهور الفيروس في البلاد في حين ارتفع العدد الرسمي لإجمالي الوفيات إلى 119504 حالة وفاة.

    الكلمات الدلالية:
    البرازيل, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook