11:57 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أظهر تقرير لمؤسسة "يو.بي.إس" ومجموعة "بي.دبليو.سي" للخدمات أن ثروة المليارديرات بلغت مستويات مرتفعة قياسية في ظل جائحة "كوفيد-19"، حيث ساعد ارتفاع أسعار الأسهم ومكاسب قطاعي التكنولوجيا والرعاية الصحية ثروة أغنى أغنياء العالم على تجاوز مستوى عشرة تريليونات.

    ووجد التقرير الذي يشمل أكثر من 2000 من أصحاب المليارات، يمثلون نحو 98 بالمئة من إجمالي ثروة المجموعة، أن ثروة المليارديرات زادت بأكثر من الربع أثناء الشهور الأولى للجائحة لتصل إلى 10.2 تريليون دولار في يوليو/ تموز متجاوزة الرقم القياسي السابق الذي بلغ 8.9 تريليون دولار بنهاية عام 2019.

    ويمثل الرقم زيادة تتراوح بين خمسة وعشرة أمثال على مدى الأعوام الخمسة والعشرين الماضية، وهي المدة التي تغطيها قاعدة بيانات (يو.بي.إس) و(بي.دبليو.سي) عندما بلغت ثروة المليارديرات حوالي تريليون دولار فقط.  وفقا لـ"رويترز".

    وفي الفترة بين السابع من أبريل/ نيسان و31 يوليو/ تموز هذا العام، زادت ثروات المليارديرات في كل قطاع شملته الدراسة بنسب تتجاوز العشرة بالمئة، وتصدر مليارديرات قطاعات التكنولوجيا والرعاية الصحية والصناعة بمكاسب تتراوح بين 36 و44 بالمئة.

    وفي الفترة من عام 2018 حتى يوليو/ تموز 2020، قفزت ثروات مليارديرات قطاع التكنولوجيا بنسبة 42.5 بالمئة إلى 1.8 تريليون دولار، بينما قفزت ثروات مليارديرات قطاع الرعاية الصحية بنسبة 50.3 بالمئة في الفترة ذاتها إلى 658.6 مليار دولار.

    ووجدت الدراسة أن ما يزيد قليلا عن 200 من هؤلاء المليارديرات تعهدوا علانية بدفع نحو 7.2 مليار دولار للمساعدة في مكافحة جائحة "كوفيد-19".

    انظر أيضا:

    ثروة مؤسس "فيسبوك" تسجل رقما قياسيا
    قفزة هائلة في ثروة الملكة إليزابيث
    ما هو دخل وثروة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل
    ميزة على فيسبوك ترفع ثروة مؤسسه إلى 100 مليار دولار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook