16:28 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 118
    تابعنا عبر

    تصدرت الفنانة المصرية، ليلى علوي، الترند على محرك البحث الأمريكي "غوغل"، بعد استضافتها في حلقة، أمس الجمعة، من برنامج الدمية الساخرة والمثيرة للجدل "أبلة فاهيتا".

    وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات لليلى علوي في لقائها مع برنامج "أبلة فاهيتا: لايف من الدوبلكس"، المذاع على فضائية "أون" المصرية، وأبرزها الكشف عن عمرها الحقيقي، وأول أجر تقاضته في بداية مشوارها الفني.

    وقالت إنها من مواليد عام 1962 (58 عاما)، واسمها بالكامل هو ليلى أحمد علوي علي، وتم اختيار اسم "ليلى علوي" لها في الوسط الفني بسبب تكرار كتابته على كراريس المدرسة.

    أما عن أول أجر تقاضته في حياتها المهنية، فكان 75 قرشا، وذلك مقابل عملها في الإذاعة المصرية.

    كما شهد لقاء "أبلة فاهيتا" مع ليلى علوي ظهورا نادرا لنجل الأخيرة بالتبني "خالد"، الذي يبلغ من العمر حاليا 19 عاما، وكشف في الحوار التلفزيوني أن والدته أحيانا ترتدي ملابسه، ومنها جاكيت أو «تي شيرت»، كما أفصح أنها تسير حافية القدمين في المنزل، ما أثار ضحكات الحاضرين للقاء.

    View this post on Instagram

    #أبلة_فاهيتا #الدوبلكس #ON @iwan_developments

    A post shared by ON (@ontv) on

    أيضا تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا من اللقاء يكشف فيه أحد أصدقاء ليلى علوي أنه تعرض لحادث سير، وقامت هي بضرب المتسبب فى الحادث في الشارع، كما كشف أحد أصدقائها أنها حضرت الدورة الرابعة لمهرجان الجونة السينمائي بفستان ممزق وآخر محروق.

    يشار إلى أن آخر أعمال ليلى علوي السينمائية هو فيلم "الماء والخضرة والوجه الحسن"، الذي يشارك في بطولته منة شلبي وباسم سمرة وأحمد داوود ومحمد فراج وصابرين، وهو من إخراج يسري نصر الله.

    انظر أيضا:

    "أشهر متحرش في السينما المصرية" يكشف عن طلبه أثناء مشهد اغتصاب ليلى علوي
    ليلى علوي: أنا ضد الخوف والسينما أكثر جرأة وحرية عن الدراما
    ليلى علوي ترأس لجنة تحكيم أولى دورات مهرجان البحرين السينمائي
    شاهد بالفيديو... ليلى علوي تنشر فيديو للتوعية بمخاطر سرطان الثدي
    ما الذي دفع ليلى علوي لارتداء فستان عمره ربع قرن بمهرجان الجونة السينمائي؟
    الكلمات الدلالية:
    أبلة فاهيتا, مشاهير, منوعات, ليلى علوي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook