12:10 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تعد الزراعة أحد القطاعات التي تأثرت بانتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة)، وهو ما دفع العديد من الدول المستوردة للغذاء إلى الاعتماد على التكنولوجيا لتحقيق الاكتفاء الذاتي من المحاصيل التي كانت تستوردها.

    وأدى التأثير السلبي للجائحة على قطاع الزراعة إلى تراجع المحاصيل الزراعية التي تمثل أهمية كبرى لحياة البشر حول العالم.

    وبذلت العديد من الدول جهدا كبيرا للبحث عن طرق مواجهة التحديات التي تواجه قطاع الزراعة في زمن كورونا لزيادة إنتاجها محليا من أجل تعويض النقص الناتج عن توقف الاستيراد أو تراجع حجم المحاصيل المستوردة.

    ونشرت وزارة الخارجية البريطانية مقطع فيديو على "تويتر" اليوم الخميس، قالت إنه يرصد 5 طرق لمواجهة أزمة الزراعة في زمن جائحة كورونا.

    وعلقت: "التكنولوجيا الزراعية البريطانية تعالج أكبر التحديات الزراعية في العالم. وقد برزت أهميتها بعد أن تسببت جائحة كورونا في تعطيل سلسلة توريد الغذاء".

    وتابعت: "تلجأ دول الخليج إلى الاعتماد بشكل متزايد على التكنولوجيا الزراعية لتحقيق الاكتفاء الذاتي".

    ولفت الفيديو إلى أن الطرق الخمس يمكنها مواجهة أخطر التحديات التي تواجه قطاع الزراعة حول العالم.

    1- ضبط بيئة نمو المحاصيل بالاستعانة بأنظمة زراعية جديدة في المناخ الجاف.

    2- إيجاد مصادر مستدامة من البروتين لتغذية الحيوانات التي تجري تربيتها في المزارع والأسماك.

    3- مكافحة طفيليات وأمراض المحاصيل بمبيدات تخلو من المواد الكيميائية.

    4- جمع بيانات لتحسين إدارة المزارع وشبكات التوريد.

    5- الاستعانة بمقاربات تستند إلى التكنولوجيا لتقليل الآثار على البيئة. 

    انظر أيضا:

    توجيه جديد من السيسي بشأن المحاصيل والإنتاج الزراعي في مصر
    حرائق مرعبة في المحاصيل الزراعية في ريف الحسكة... فيديو
    باحث سياسي سوري: حرق المحاصيل الزراعية عمل إجرامي بربري يخفي وراءه أهدافا سياسية
    الفاو: الجراد الصحراوي يقضي على المحاصيل الزراعية في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, محصول, الزراعة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook