16:53 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اختلفت الآراء واشتد النزاع حول سيارة "أس أس سي تواتارا" الرياضية، منذ أن أعلن عن المحاولة الثانية لتسجيل أعلى سرعة لها بعد فشلها في التجربة الأولى.

    وحضر التجربة الثانية لتسجيل أعلى سرعة للسيارة أحد مستخدمي يوتيوب "روبرت ميتشل" الذي شكك في نتيجة المحاولة الأولى بالإضافة لبعض المتابعين المشككين، بحسب ما ذكر موقع "mir24".

     وجرت هذه المحاولة في فلوريدا، قام بها مالك السيارة الدكتور "لاري كابلين" بدلا من السائق السباق البريطاني "أوليفر ويب" الذي اعتاد قيادتها، ولم يقدم أي تبرير لغيابه

    وقبل القيام بالتجربة أوضح المالك أن "أس أس سي" قد عانت من بعض المشكلات في اليوم السابق، كما بين ميتشل خلال مقطع فيديو شرحا كاملا حول السيارة كما رآها قبل وبعد التجربة.

    وقال بأن توتارا قد واجهت مشكلات تخص الحرارة أدت إلى تخريب شمعتي الحرارة فيها، كما أكد بأن تشغيل محرك السيارة لأكثر من 200 ميل دون تبريد كاف لتخريب المحرك وجعله ساخنا جدا.

    ويقول الدكتور كابلين الذي قام بتجربة الأداء لتسجيل أعلى سرعة أن السيارة قد سجلت سرعة تصل إلى 251 ميلا في الساعة، لكنه توقف عن زيادة السرعة بسبب مشكلة الحرارة التي تعرضت لها وتسببت في تلفها فعلا.

    والجدير بالذكر أن هذه المحاولة ليست الأخيرة في تاريخ السيارة بل أكد ميتشل أنه سيقوم مجدد بمحاولة أخرى في وقت آخر بعد عيد الميلاد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook