06:42 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أثارت تصريحات منسوبة لوزيرة الصحة المصرية هالة زايد، حول اللقاح الصيني لوباء كورونا، جدلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي.

    وتحمل صورة معدلة على منصات التواصل وزيرة الصحّة المصريّة هالة زايد مع جملة منسوبة لها: "سرّ إصرارنا على اللقاح الصيني (..) أن الفيروس في الأصل صيني" على نحو يوحي بأن السلطات المصرية تتعامل بشكل غير علمي مع الجائحة، وهي صورة مفبركة.

    وظهر هذا المنشور على فيسبوك وتويتر حيث جمع آلاف المشاركات وعشرات آلاف التفاعلات، رغم أن الجملة التالية في التصريح المزعوم، "من أحضر العفريت هو القادر على صرفه"، من شأنها أن تثير الشكّ في إمكانية أن يكون صادراً عن جهة رسمية أو أن يكون تصريحا جادا.

    ولا يمكن العثور على هذا التصريح في أي وسيلة إعلامية محلية أو عربية ذات مصداقية.

    وفي الآونة الأخيرة صار التعديل على صور تحمل شعارات صحف محلية وعالمية وكتابة معلومات مضللة أمرًا شائعًا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي ولا يحظى بأي تدقيق.

    ولا تعتمد مصر على اللقاح الصيني فقط، حيث قال وزير المالية، محمد معيط، يوم الخميس، إن الحكومة تعاقدت لشراء 20 مليون جرعة من اللقاح الصيني و30 مليون جرعة من لقاح فايزر، من دون أن يحدّد موعد تسلّمها.

    انظر أيضا:

    مصر... قرارات جديدة لمواجهة تفشي كورونا أبرزها الغرامات
    خبراء: الاقتصاد المصري صمد أمام كورونا ومؤشرات ازدهار في 2021
    هل وصلت "سلالة كورونا الجديدة" إلى مصر... مستشار السيسي يكشف الحقيقة
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook