15:30 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وجدت وكالة عرض أزياء ما تبحث عنه بعد أن شاركت والدة الطفلة مارني بري صور ابنتها على الإنترنت.

    وتبلغ مارني بري، المصابة بمتلازمة داون، عامين فقط وهي الآن من بين القليلات اللواتي يقومون بعرض الأزياء ويعانين من نفس المتلازمة، بحسب ما نقلته صحيفة "مترو".

    وقالت والدة مارني، سارة بري، البالغة من العمر 46 عاما، إنها تأمل أن ابنتها ستساهم في كسر المعتقدات والأكاذيب المرتبطة  بالمتلازمة.

    ولدى مارني متابعين كثيرين ما سمح لوكالة عرض الأزياء العثور عليها. وأشارت الأم، "تصرفت مارني بطبيعية أمام الكاميرات خلال أول جلسة تصوير".

    ومن المحتمل أن تشارك مارني في عرض ملابس علامتين تجاريتين "Next" و"River Island"، وتابعت والدة مارني، "إني متحمسة للغاية، خاصة لرؤية مارني وهي تستمتع بالوقوف أمام الكاميرا".

    كما قامت علامة أخرى شهيرة "JoJo Maman Bebe" الاتصال بالعائلة ومناقشة إمكانية قدوم مارني لجلسة تصوير بعد انتهاء قيود الجائحة.

    وكشفت سارة بري، أنها لم تختر الإجهاض رغم خوفها الشديد من تربية طفلة تعاني من متلازمة داون.

    وتعيش مارني حياة عادية، والكروموسوم الإضافي الذي تحمله هو ما يميزها ويجعلها من هي عليه الآن.

    وخلصت سارة بري "أريد أن أقول لأي سيدة تتلقى الأخبار الصعبة أثناء حملها وتشعر بالقلق على المستقبل، كل شيء سيكون على ما يرام وليس هناك ما يدعو للخوف".

    انظر أيضا:

    عوامل تؤثر على إمكانية إنجاب طفل مصاب بمتلازمة داون
    رغم معاناته من متلازمة "داون"... رجل يحقق حلمه ويلهم المئات
    دراسة تكشف قدرة البابونج على قمع متلازمة داون لا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook